الريال اليمني ينهار مجدداً ومحافظ البنك الجديد يفشل في أي حلول

الريال اليمني ينهار مجدداً ومحافظ البنك الجديد يفشل في أي حلول

انهار سعر الريال اليمني مجدداً اليوم الاثنين، أمام النقد الأجنبي حسبما أفاد مصرفيون في العاصمة صنعاء، ومدينة عدن، العاصمة المؤقتة (جنوبي البلاد)، في أحاديث متطابقة لـ«المصدر أونلاين».

وارتفع سعر الدولار مجدداً نحو 15 ريالاً، بينما ارتفع سعر الريال السعودي نحو 5 ريالات، في ظل فشل البنك المركزي في وضع أي حلول لانهيار العملة المحلية، كما فشل في إعادة الاعتمادات للسلع الأساسية.

وقال مصرفيون إن سعر الدولار ارتفع خلال اليومين الماضين إلى ما يقارب 500 ريال، مرتفعاً بنحو 3% من السعر السابق 485، والذي كان يشكل عبئاً كبيراً على اليمنيين، ليتسبب في ارتفاع الأسعار بشكل مبالغ.

كما ارتفع سعر الريال السعودي من 128 ريالاً إلى 132.

ويأتي ذلك رغم الوديعة السعودية التي قال البنك إنه استلمها، والمقدرة باثنين مليار دولار، والتي كن أحد أسباب إيداعها الحفاظ على الريال من الانهيار مجدداً.

وحتى اليوم فشلت الإدارة الجديدة للبنك بقيادة وزير المالية محمد منصور زمام، في وضع أي حلول لمعالجة انهيار العملة المحلية، واقتصرت نشاطات المحافظ الجديد على سفريات في الخارج، يقول المركز الإعلامي للبنك إنها لقاءات عمل.

وكان اقتصاديون قد اعترضوا على قرار الرئيس عبدربه منصور هادي تعيين زمام في إدارة البنك، واتهموه بأنه لا يملك أي مؤهلات مالية تمكنه من قيادة البنك والسياسة الاقتصادية للبلاد في ظل الأوضاع الراهنة.

وطالبوا بإعادة المحافظ الأسبق محمد بن همام، والذي حافظ على الاستقرار النسبي للريال خلال فترته، والتي كان منها عامين في ظل الحرب التي تشهدها البلاد منذ مطلع العام 2015.

وخلال الأيام الماضية، واصلت أسعار المواد الغذائية ارتفاعها، بسبب الانهيار المتواصل للريال.


شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك