«هادي» يلتقي «غريفيث» في عدن.. والأخير: تحدثنا عن إطلاق الأسرى والمعتقلين

«هادي» يلتقي «غريفيث» في عدن.. والأخير: تحدثنا عن إطلاق الأسرى والمعتقلين

التقى الرئيس عبدربه منصور هادي اليوم الثلاثاء، بالمبعوث الأممي مارتن غريفيث في مدينة عدن، العاصمة المؤقتة (جنوبي البلاد)، لبحث فرص السلام وخفض التصعيد العسكري في مدينة الحديدة (غربي).

وقالت وكالة الأنباء الحكومية «سبأ»، إن رئيس الحكومة أحمد بن دغر حضر اللقاء.

وشدد هادي على أن السلام في اليمن يرتكز على المرجعيات الثلاث، مؤكداً «رغبته ورغبة الشعب اليمني ودوّل التحالف العربي للسلام، التي لا يعي معناها ومفهومها الانقلابيين الحوثيين ويستدعونها فقط ظاهرياً عند شعورهم بالتراجع والانكسار لكسب مزيداً من الوقت لزرع الألغام والدمار».

وقال إن الحوثيين يعبثون بالمساعدات الإنسانية في مدينة الحديدة، ويهربون الأسلحة الإيرانية عبر الميناء، وتكريس موارده لإطالة أمد الحرب، بالإضافة إلى الهجمات المتكررة على الملاحة الدولية وتهديد دول الجوار.

من جهة، عبر غريفيث عبر عن ارتياحه للأفكار التي طرحها هادي، وقال «سنعمل على التشاور مع مختلف الأطراف لبلورة الرؤى والأفكار الممكنة المتسقة مع مرجعيات السلام والتأكيد على الجوانب الإنسانية في هذه المرحلة».

وقال «عقدنا لقاءاً مثمراً مع فخامة الرئيس وركزنا على الجوانب الإنسانية في عموم اليمن وتحدثنا عن إطلاق سراح جميع الأسرى والمعتقلين من كل الأطراف».

في السياق، شكل الرئيس اليمني لجنة بإشراف رئيس الحكومة أحمد بن دغر، لبلورة الأفكار حول المشاورات التي تسبق اَي مفاوضات مباشرة بين الأطراف ولدراسة أي مقترحات يقدمها المبعوث الأممي.

وكان غريفيث وصل عدن قبل ساعات، وهي المرة الثانية التي يزور المدينة.



شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك