تعد نادرة في مجالها

رسالة ماجستير في تضخم الغدد الليمفاوية لباحث يمني

 

حصل الباحث أكرم صالح أحمد نصار على درجة الماجستير في علم الأنسجة والخلايا من جامعة السودان للعلوم والتكنولوجيا – قسم الأنسجة والخلايا في تخصص الأنسجة المريضة الذي يعتبر أحد التخصصات النادرة في مجال تشخيص الأورام .
 
وكان عنوان الأطروحة :
 مسح لمرض الدرن وأنماطه النسيجية  للمرضى المصابين بتضخم الغدد اللمفاوية
Screening for Tuberculosis and its Histological Pattern in Patients with Enlarged) Lymph Node)
 
وفي تصريح لـ"المصدر أون لاين" أكد الباحث أكرم صالح أن الدراسة لاقت كثيراً من الصعوبات
أبرزها أن إحدى الصبغات التي استخدمتها في الرسالة كانت غير متوفرة، وقد قام بمراسلة العديد من الشركات العالمية في أمريكا وأوروبا، وكانت هناك موافقة مبدئية على إرسالها، وبعد فترة فوجئ  باعتذار تلك الشركات، بسبب أن الصبغة تحتوي على مواد مشعة، ولا يمكن إرسالها خارج أمريكا أو أوروبا، وبعد أكثر من 8 شهور حصل على الصبغة المطلوبة عن طريق شركة إسبانية.
 
وقال إن هذه الدراسة تم عملها على عدد من المرضى اليمنيين بعد أخذ عينات ممن لديهم تضخم في الغدد اللمفاوية الذي يسببه ميكروب الدرن، وهي أول دراسة عمليه في اليمن على هذا النوع من المرض.
 
وقد تكونت لجنة المناقشة من كل من: الدكتور با بكر إسحاق رئيسا، البروفسورة أمل عمر بخيت عضوا، الدكتور حسين جاد الكريم عضوا ومشرفا.
 
وقد أشادت لجنه المناقشة بموضوع الرسالة والجهد الذي بذله الطالب في هذه الدراسة التي تعتبر واحدة من الدراسات القليلة في هذا المجال.
 
وفي نهاية تصريحه تقدم بالشكر الجزيل  للدكتور عبد الله الذبحاني رئيس قسم علم الأمراض بجامعه صنعاء، والدكتور عمار المتوكل رئيس قسم مختبر الأنسجة بمستشفى الثورة، وإدارة مختبر الأنسجة بمستشفى جامعة العلوم والتكنولوجيا، والمركز الوطني لمكافحة الدرن،  وكل من ساهم في هذه الرسالة.

 

طباعة إرسال

إرسل لصديقك

شارك برأيك

لديك 1000 حرف لكتابة التعليق

الأكثر قراءة في اليمنيون في المهجر

اضغط للمزيد

استفتاء