اللواء علي محسن: من يثبت امتلاكي أراضٍ أو عقارات في عدن غير منزلي فليأخذها له

نفى اللواء علي محسن قائد المنطقة العسكرية الشمالية الغربية قائد الفرقة الأولى مدرع صحة الاتهامات الموجهة له بامتلاك أراض ٍ واسعة وعقارات في محافظة عدن.


ونقل موقع «أنصار الثورة» التابع لقيادة الفرقة الأولى مدرع عن اللواء محسن قوله «ليس لي في عدن غير منزلي الخاص الذي يقع في خور مكسر وإذا ثبت أن لي أي أراضي أو عقارات باسمي أو باسم أحد أقاربي وهناك من يطالب بها فليأخذها فهي له».


وتحدث اللواء علي محسن عن الثورة اليمنية ضد نظام صالح، قائلاً إن أهم هدف حققته الثورة هو «تغيير رأس النظام برأس جديد».


وأضاف «إن تصرفات وحماقات صالح الحالية والقادمة التي تعبر عن حالته النفسية ويعيشها حالياً ستسقط عنه الحصانة».


وجدد علي محسن استعداده «الكامل للمثول أمام قضاء الثورة العادل سواء للمساءلة أو الشهادة على جرائم المخلوع (صالح) أثناء فترة حكمه».


ورداً على الاتهامات له من قبل أقارب صالح بالضلوع في جريمة «جمعة الكرامة»، قال اللواء علي محسن إن «دماء الشهداء لن تذهب هدراً وهذه القضية لا بد أن ترى النور عاجلاً أم آجلاً، ومهما طالت المؤامرات والمغالطات سيأتي اليوم وهو قريب الذي تنكشف فيه الحقائق ويتبين كل شيء».


وبشأن ما «ما تروج له أبواق المخلوع الإعلامية من سرقته للثورة ورغبته في الاستيلاء على السلطة»، قال محسن «إن منصبي بعد الثورة هو ذاته الذي كان قبلها، والمكسب الوحيد الذي كسبناه من انضمامنا هو شرف خدمة الشعب عبر حمايته ومساندته في مطالبه المشروعة».
 



شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك