مؤتمر أبين يقترح «الفيدرالية» لليمن وينتقد «أولويات» اللجنة العسكرية

اقترح فرع حزب المؤتمر الشعبي العام في محافظة أبين صياغة اليمن كدولة فيدرالية.


وطالب بيان صادر عن اجتماع قيادته، عقد في مدينة عدن، قيادة حزب المؤتمر والرئيس عبدربه منصور هادي بتبني هذا الخيار «بحيث نثبت دعائم الوحدة اليمنية المباركة ونزيل الغبن والضيم الذي يعاني منه أبناء الجنوب».


وأضاف أن الدولة الفيدرالية هو «الحل الأمثل لحل القضية الجنوبية والحفاظ على الوحدة اليمنية».


وأكد البيان، الذي حصل المصدر أونلاين على نسخة منه، أن حزب المؤتمر في جنوب اليمن «أحد مكونات الجنوب الجغرافية والاجتماعية»، داعياً «أبناء الجنوب بكل مكوناتهم وعلى رأسهم قيادات الحراك الجنوبية وقيادات الخارج وقيادات القوى الأخرى في الداخل جميعاً إلى الاتفاق حول أفضل تصور لحل القضية الجنوبية».


وقال البيان «من لديه حل أمثل وأفضل للقضية الجنوبية بما يثبت دعائم الوحدة فنحن معه دون تردد». واستدرك «لكننا نود التأكيد أننا لسنا مع الشطط والتطرف الذي يدعو له البعض لهدم دعائم الوحدة كما أننا لسنا مع الانبطاح والمزايدة باسم الوحدة والحفاظ عليها لتبني معالجة دون مستوى ما يرضاه أبناء الجنوب».


وانتقد مؤتمر أبين انشغال اللجنة العسكرية بإزالة المتارس في العاصمة صنعاء وإغفال ما يحدث في المحافظات الجنوبية من تدهور، وخروج مناطق عن سيطرة الحكومة، مطالباً الرئيس عبدربه منصور هادي بـ«تعديل الأولويات» في العمل الأمني لدى اللجنة العسكرية «بحيث تتصدر قضية تطهير أبين من العناصر المارقة أولى الأوليات للجنة العسكرية وتسخير كل الإمكانيات لذلك».

طباعة إرسال

إرسل لصديقك

شارك برأيك

لديك 1000 حرف لكتابة التعليق

استفتاء