بطولة التضامن 2014

تشيلسي يطيح ببرشلونة ويبلغ نهائي دوري ابطال اوروبا

تغلب تشيلسي الانجليزي على طرد جون تيري وأهدر ليونيل ميسي ركلة جزاء ليودع برشلونة حامل اللقب دوري ابطال اوروبا لكرة القدم بعد خسارته 3-2 في مجموع مباراتي الذهاب والاياب بالدور قبل النهائي فيما ضمن تشيلسي مكانا في نهائي البطولة في مباراة حافلة بالاحداث جرت يوم الثلاثاء.

 

وانتهت مباراة الاياب التي أقيمت يوم الثلاثاء في اسبانيا بالتعادل 2-2 وشهدت الكثير من الاثارة مع نهاية الشوط الاول بعد ان سجل سيرجيو بوسكيتس هدف السبق لبرشلونة قبل ان يطرد الحكم تيري قائد تشيلسي بسبب ضربه اليكسيس سانشيز بالركبة في ساقه وتلى ذلك تسجيل اندرياس انيستا الهدف الثاني لفريقه.

 

وبدا برشلونة في حالة سيطرة تامة على اجواء اللقاء الا انه تعرض لاهتزاز كبير بعد ان وضع فرانك لامبارد زميله راميريس في وضع انفراد بالمرمى في الوقت المحتسب بدل الضائع من الشوط الاول ليرسل لاعب وسط تشيلسي الكرة ببراعة فوق رأس فيكتور فالديس حارس برشلونة المندفع لتسكن الشباك محرزا الهدف الاول لتشيلسي.

 

وأضاع برشلونة فرصة زيادة النتيجة الى 3-1 في بداية الشوط الثاني بعد ان احتسب الحكم ركلة جزاء للفريق القطالوني بسبب التحام عنيف من ديدييه دروجبا مع سيسك فابريجاس وسدد ميسي - الذي حال القائم دون تسجيله هدفا قبل النهاية - الكرة لترتد من العارضة.

 

وسجل فرناندو توريس الذي يمتلك سجلا رائعا امام برشلونة على الرغم من اضاعته للكثير من الفرص خلال مشاركاته في الدوري الانجليزي الممتاز هدف التعادل لتشيلسي في الوقت المحتسب بدل الضائع بعد انفراده بالمرمى.

 

ويمثل فوز تشيلسي حدثا بارزا بالنظر لاقالة الفريق للمدرب اندريه فيلاس بواش الشهر الماضي وتولي روبرتو دي ماتيو المهمة بشكل مؤقت. ويحتل الفريق المركز السادس في الدوري الانجليزي الممتاز.

 

وقال بيتر شيك حارس تشيلسي لشبكة سكاي سبورتس "لقد حققنا هدفنا. سجلنا هدفا خارج ملعبنا وأعتقد انه كان مفتاح الفوز."

 

واضاف "ماذا بوسعي ان اقول.. سجلنا هدفين وقاتلنا لمدة 90 دقيقة. قدمنا أداء جيدا ونحن نلعب بعشرة لاعبين ومتراجعين 2-1 في النتيجة. أعتقد اننا قمنا بعمل رائع."

 

ويمثل خروج برشلونة من البطولة الاوروبية احدث اخفاق للفريق الذي يدربه بيب جوارديولا عقب خسارته في مباراة الذهاب الاسبوع الماضي في لندن 1-صفر ثم خسارته 2-1 امام غريمه اللدود ريال مدريد في قمة دوري الدرجة الاولى الاسباني يوم السبت الماضي. وبات ريال المرشح الاوفر حظا لنيل لقب دوري اسبانيا.

 

وسيلاقي تشيلسي ريال مدريد أو بايرن ميونيخ الالماني في النهائي الذي سيقام في التاسع عشر من مايو ايار المقبل في ظل تفوق الفريق الالماني بعد فوزه 2-1 في مباراة الذهاب الاسبوع الماضي. وسيلتقي الفريقان يوم الاربعاء في مباراة الاياب في اسبانيا.

 

وكان برشلونة - الذي خسر جهود جيرار بيكي بسبب اصابته بارتجاج في المخ خلال الشوط الاول عقب اصابة جاري كاهيل لاعب تشيلسي بشد عضلي - يسعى لثالث القابه القارية في غضون اربع سنوات.

 

وسيسعى تشيلسي الذي خسر في نفس المرحلة من البطولة امام برشلونة عام 2009 للفوز بأول القابه الاوروبية عقب خسارته امام مانشستر يونايتد في نهائي عام 2008.

 

وسينضم المدافعان تيري وبرانيسلاف ايفانوفيتش الى قائمة المستبعدين الى جانب لاعبي الوسط راميريس وراؤول ميراليش. وسيخوض كاهيل سباقا لاستعادة لياقته وكذلك الحال بالنسبة لقلب الدفاع ديفيد لويس الذي غاب عن مباراة اليوم بسبب الاصابة.

 

وقال أشلي كول مدافع تشيلسي "يكون الامر في غاية الصعوبة عندما تفتقد لخدمات قلبي الدفاع مثلما حدث لنا. لكن في النهاية فاننا نؤمن بقدراتنا. ليس الكثير منا يؤمن بذلك بل جميعنا."

 

واضاف "لم يكن هناك أحد يعتقد ان لدينا فرصة قبل ثلاثة او اربعة اشهر. خسرنا بعض المباريات في الدوري الانجليزي. حالفنا الحظ لكن هذا يظهر انه ليس بوسع أحد ان يقهر رغبتنا وروحنا القتالية."
 

طباعة إرسال

إرسل لصديقك

شارك برأيك

لديك 1000 حرف لكتابة التعليق

استفتاء