468x 60

البنتاغون: حالات الانتحار في الجيش الامريكي ترتفع الى واحدة في اليوم

تشير احصاءات وزارة الدفاع الامريكية الى ان عدد حالات الانتحار في صفوف القوات المسلحة الامريكية قد ارتفع بشكل ملحوظ في العام الحالي بحيث تبلغ الآن حالة واحدة يوميا.

وأكدت وزارة الدفاع (البنتاغون) لبي بي سي ان عدد حالات الانتحار بلغت لغاية الثالث من يونيو / حزيران الجاري 154 حالة، مقارنة بـ 130 حالة في الفترة ذاتها من العام الماضي. ويتجاوز هذا العدد الخسائر التي تكبدتها القوات الامريكية في سوح القتال في الفترة ذاتها.


وقالت ناطقة باسم البنتاغون "نحن نشعر بقلق بالغ ازاء انتشار ظاهرة الانتحار في صفوف القوات المسلحة، وهذه المشكلة هي احدى المشاكل التي نحاول حلها بشكل عاجل."


وتشير الاحصاءات الى ان العسكريين الذين قضوا فترات متعددة في جبهات القتال يعتبرون اكثر عرضة للانتحار من غيرهم، ولكن مع ذلك، فإن عددا من المنتحرين لم يشاركوا في القتال قط.


وكانت نسبة الانتحار في صفوف العسكريين الامريكيين قد استقرت خلال عامي 2010 و2011، ولكن الزيادة التي شهدتها في 2012 كانت الاكبر منذ الغزو الامريكي لافغانستان عام 2001.


وتأتي هذه الزيادة رغم الجهود التي بذلها الجيش الامريكي عبر سنوات كثيرة لتشجيع افراده على مراجعة الاخصائيين في حال شعروا انهم يعانون من مشاكل نفسية او عقلية، وشملت هذه الجهود فتح خطوط هاتفية متخصصة ونشر المتخصصين بالامراض العقلية قرب خطوط القتال.


ولكن بعض التقارير تشير الى ان العديد من العسكريين الامريكيين ما زالوا يعتقدون ان مراجعة الاطباء والاختصاصيين هي علامة ضعف.

طباعة إرسال

إرسل لصديقك

شارك برأيك

لديك 1000 حرف لكتابة التعليق

استفتاء