وزير الخارجية يجدد تأكيد الحكومة على أن السلام في اليمن لن يكون إلا وفق المرجعيات

عبدالملك المخلافي

جدد وزير الخارجية اليمني ورئيس الوفد الحكومي في مشاورات الكويت عبدالملك المخلافي اليوم الثلاثاء، على أن السلام في اليمن ووقف الحرب، لن يكون إلا وفق المرجعيات الثلاث.

 

وتتمسك الحكومة اليمنية بالمرجعيات وهي المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية ومخرجات مؤتمر الحوار الوطني وقرار مجلس الأمن الدولي 2216 الذي يفرض عقوبات على زعيمي الانقلاب في اليمن، عبدالملك الحوثي والرئيس السابق علي عبدالله صالح.

 

لكن وفدا الحوثيين وحزب صالح لا يعترفون بالمبادرة الخليجية وقرار مجلس الأمن. وقال المخلافي في اجتماع الحكومة اليمنية بمدينة عدن، العاصمة المؤقتة (جنوبي اليمن)، إن «الحكومة أثبتت تفاعلاً إيجابياً مع المبادرات الهادفة لتحقيق السلام وفقاً للمرجعيات في وقت يصر الطرف الانقلابي على رفضه الصريح لكل الجهود المبذولة».

 

وأكد على ضرورة التمسك بالمرجعيات الأساسية لتحقيق السلام الدائم والشامل لليمن، طبقاً لما أوردته وكالة الأنباء اليمنية «سبأ».

 

وأشار المخلافي إلى أن «حرص الحكومة على السلام وتفاعلها مع جهود المبعوث الأممي، يحظى بتقدير واسع لدى المجتمع الدولي».

طباعة إرسال

إرسل لصديقك

شارك برأيك

لديك 1000 حرف لكتابة التعليق

استفتاء