شهود: نجاة عميد كلية الإعلام السابق بجامعة صنعاء من محاولة اغتيال نفذها مسلحون

علي البريهي

نجا عميد كلية الإعلام السابق بجامعة صنعاء في وقوت متأخر من مساء أمس الأحد، من محاولة اغتيال نفذها مجهولون في شارع الرقاص وسط العاصمة، حسبما قال شهود عيان ومصدر.

 

وأوضح مصدر في نقابة هيئة التدريس بالجامعة لـ«المصدر أونلاين»، بأن مسلحين على متن دراجة نارية أطلقوا وابل من النيران على أستاذ الاتصال والإعلام بالجامعة الدكتور علي البريهي، لكنه نجا.

 

وأضاف إن الحادث جاء بعد تلقيه اتصالاً من مجهول، يتوعده ويهدده بالتصفية، على خلفية نشاطه النقابي في جامعة صنعاء.

 

وقال المصدر إن محاولة اغتيال البريهي، كانت رسالة إلى الأكاديميين في جامعة صنعاء، الذين ينفذون إضراباً عن الدراسة للشهر الثاني على التوالي، احتجاجاً على عدم تسلمهم رواتبهم منذ خمسة أشهر.

 

وهذه ليست المرة الأولى التي يهاجم فيها مسلحون أعضاء هيئة التدريس، إذ حاول مسلح حوثي أواخر العام المنصرم، اغتيال رئيس نقابة التدريس الدكتور محمد الظاهري، بينما اعتدت مجموعة من الطالبات بالضرب على الدكتورة ابتسام شمسان في كلية العلوم.

 

وكان البريهي قد أُقيل من منصبه كعميد للكلية قبل أشهر، من قِبل رئاسة الجامعة التي عينها الحوثيون.

 

طباعة إرسال

إرسل لصديقك

شارك برأيك

لديك 1000 حرف لكتابة التعليق

استفتاء