المنظمة الدولية للهجرة: نحو 273 ألف شخصاً نزحوا من منازلهم في محافظة تعز

نزوح من تعز

قال تقرير لفرقة العمل التابعة للمنظمة الدولية للهجرة، اليوم الاثنين، إن نحو 273,780 شخصاً نزحوا من منازلهم في محافظة تعز (جنوب غرب اليمن)، مما يضعها بين أكبر خمس محافظات في استضافة النازحين.

 

وبحسب مركز إعلام الأمم المتحدة الذي أورد ملخصاً للتقرير، فإن المنظمة تتبعت مصفوفة النزوح، في أعقاب نزوح جماعي من مدينة المخا، وهي ميناء رئيسي على ساحل البحر الأحمر في فبراير الماضي.

 

وذكر إنه «حتى الآن، تم الإبلاغ عما مجموعه 34,920 شخص في مخيمات النازحين من مدينة المخا».

 

وقال رئيس مكتب المنظمة الدولية للهجرة في اليمن لوران دو بويك، إن «استخدام آلية التتبع لجمع البيانات حول نقاط ضعف السكان النازحين والمجتمعات المضيفة لهم أمر ضروري لعملنا، إذا كنا نريد التخطيط لاستجابة إنسانية فعالة وذات كفاءة ومؤثرة».

 

وأضاف «وقد مكنت هذه البيانات الهامة المجتمع الإنساني بأسره في اليمن من زيادة كمية ودقة الدعم الحيوي والحماية التي توفرها للسكان المتضررين، وآمل أن نتمكن من الاستمرار في بذل المزيد من الجهد - وبشكل أسرع - لضمان وصول استجاباتنا لمن هم في أشد الحاجة فعلاً».

 

وشهدت محافظة تعز اشتباكات مكثفة ومواجهات عسكرية وغارات جوية، لما يقرب من 20 شهراً، وأدى ذلك لنزوح مئات الآلاف من الناس داخل وخارج المحافظة على حد سواء.

 

طباعة إرسال

إرسل لصديقك

شارك برأيك

لديك 1000 حرف لكتابة التعليق

استفتاء