رابطة «أمهات المختطفين» تعلن عن اختفاء 160 شخصاً بشكل قسري في العاصمة صنعاء

رابطة «أمهات المختطفين» تعلن عن 160 شخصاً بشكل قسري في العاصمة صنعاء

قالت رابطة أمهات المختطفين بالعاصمة صنعاء اليوم الاثنين، إن 160 من ابنائهن مخفيين بشكل قسري في سجون جماعة الحوثيين وقوات صالح، ولا يُعرف شيء عن أحوالهم، ولم تحصل أسرهم على فرصة لقاء واحدة بهم.

 

وذكر بيان للأمهات حصل «المصدر أونلاين» على نسخة منه، إنهن يعشن عيد الأم حزناً والمعاناة تتجدد، فالاختطافات مستمرة والانتهاكات في حق أبنائهن المختطفين والمخفيين قسرا تزداد يوماً بعد يوم.

 

جاء ذلك خلال تنفيذهن وقفة احتجاجية، أمام مقر اللجنة الدولية للصليب الأحمر، للمطالبة بالإفراج عن ابنائهن المختطفين في سجون الحوثيين.

 

من جهة، قابل وفد من رابطة أمهات المختطفين نائب رئيس بعثة الصليب الأحمر بصنعاء يوهانس براور.

 

وبحسب البيان فإن براور «أبدى أسفه أنه في عيد الأم لا يستطيع إهداء الأمهات أخباراً مفرحة، وأبدى تعاطفه مع معاناة أمهات المختطفين والمخفيين قسراً وإعجابه بصلابتهن».

 

وناشدت الأمهات اللجنة الدولية «بالضغط الكافي على جماعة الحوثي وصالح المسلحة للإفراج عن المختطفين والمخفيين قسراً دون قيد أو شرط فالحرية الكاملة حقهم العادل فهم مدنيون أبرياء اختطفتهم جماعة الحوثي وصالح المسلحة دون مسوغ قانوني».

 

طباعة إرسال

إرسل لصديقك

شارك برأيك

لديك 1000 حرف لكتابة التعليق

استفتاء