أقوى أسلحة البحرية بالعالم في 2017

حاملة طائرات

تصدر سلاح البحرية الأمريكي قائمة أقوى الأساطيل بالعالم في 2017 بقوة كبيرة ومتنوعة تضم 11 حاملة طائرات و75 غواصة نووية و633 مدمرة.

 

واحتل سلاح البحرية الصيني المركز الثاني بامتلاكه 14 غواصة نووية و31 مدمرة وحاملة طائرات واحدة تلاه الأسطول البحري الروسي بـ38 غواصة نووية و15 مدمرة.

 

اعتمد (إنسيدر مانكي) الذي أعد القائمة على بيانات Globalsecurity.org في إعداد القائمة وأضاف لها السفن الجديدة المخطط ضمها للخدمة في العام الجاري.

 

لا يعكس عدد القطع البحرية القوة الحقيقة إذ تتباين كثيرا إمكانيات السفن بأنواعها المتعددة وفي مقدمتها حاملات الطائرات الضخمة.

 

ولتقديم بيانات تعكس حقا قدرات الأسلحة المذكورة لجأ (إنسيدر مانكي) إلى تحليل خاص اعتمد على فئات السفن وإمكانياتها.

 

حاملة الطائرات

 

شملت الفئات حاملات الطائرات والسفن الهجومية البرمائية والطرادات والمدمرات والفرقاطات والغواصات النووية والتقليدية.

 

أوضح الموقع أن حاملات الطائرات هي حاليا أقوى قطع الأساطيل البحرية في العالم وفي مقدمتها الأمريكية.

 

حاملات الطائرات الأمريكية "نيميتز" هي حاليا أكبر سفن مقاتلة في العالم ويقول الموقع إن الأقرب إليها هي حاملات الطائرات البريطانية "كوين إليزابيث" بينما تملك باقي الدول حاملات أصغر حجما.

 

أصعب الفئات في التصنيف كانت السفن الهجومية البرمائية، فهي مصممة لتقديم الدعم في الغزو وحاسمة في قدرات أي بحرية.

 

كانت الصعوبة في أنها متعددة التصميمات والأحجام لكن الموقع أدرج فقط السفن التي تملك أسطحا طويلة للهبوط بصرف النظر عن نوع الطائرات التي تحملها وأيضا القادرة على توجيه ضربات.

 

أشهر السفن الهجومية البرمائية "واسب" و"أمريكا" التابعة لسلاح البحرية الأمريكية والميسترال الفرنسية و"إتش.إم.إس أوشن" التابعة لسلاح البحرية البريطاني وسان جورجيو الإيطالية وكانبيرا في أستراليا.

 

الغواصات النووية والتقليدية

 

 

 

في بعض الأحيان يحدث تداخل بين السفن الهجومية البرمائية وبين حاملات الطائرات الحال مع "خوان كارلوس الأول" التابعة للبحرية الإسبانية التي صنفها الموقع حاملة طائرات نظرا لإمكانياتها مزدوجة الأغراض.

 

الطرادات أيضا كان لها شأن خاص في التصنيف نظرا لوجود عدد قليل منها في أسلحة البحرية حول العالم بخلاف المدمرات الأكثر انتشارا.

 

الطرادات قاعدة الجهد الأساسية في الأساطيل البحرية الحديثة وهي مصممة للعمل بشكل مستقل وأيضا ضمن قوة مهام أكبر.

 

الفرقاطات أصغر القطع المقاتلة على السطح لكنها حيوية لتعدد مهامها ومنها توفير غطاء في هجمات الطائرات.

 

تأتي في النهاية الغواصات بفئتيها التقليدية والنووية ومنها الهجومية المصممة لمهاجمة قطع بحرية معادية وأيضا الغواصات المخصصة لإطلاق صواريخ باليستية وتقليدية.

 

الغواصات القاذفة أقوى القطع في الأساطيل البحرية ومحملة بأسلحة كافية لإبادة بلد صغير
 

أقوى الأساطيل البحرية في العالم خلال 2017

الترتيب

الدولة

العتاد

1

 

 

الولايات المتحدة

 

حاملات طائرات: 11

غواصات نووية: 75

سفن هجومية برمائية: 9

طرادات: 22

مدمرات: 63

2

 

 

الصين

 

حاملات طائرات: 1

غواصات نووية: 14

سفن هجومية برمائية: 1

غواصات تقليدية: 57

مدمرات: 31

فرقاطات: 50

3

 

 

 

روسيا

 

حاملات طائرات: 1

غواصات نووية: 38

سفن هجومية برمائية: 1

غواصات تقليدية: 23

طرادات: 4

مدمرات: 15

فرقاطات: 6

4

 

 

اليابان

 

حاملات طائرات: 2

سفن هجومية برمائية: 3

سفن تقليدية: 19

مدمرات: 26

فرقاطات: 10

5

 

 

بريطانيا

 

حاملات طائرات: 1

غواصات نووية: 11

سفن هجومية برمائية: 1

مدمرات: 6

فرقاطات: 13

6

 

فرنسا

 

حاملات طائرات: 1

غواصات نووية: 10

سفن هجومية برمائية: 3

مدمرات: 12

فرقاطات: 11

7

 

 

 

الهند

 

حاملات طائرات: 1

غواصات نووية: 2

سفن هجومية برمائية: 3

غواصات تقليدية: 13

مدمرات: 11

فرقاطات: 14

8

 

 

إيطاليا

 

حاملات طائرات: 2

سفن هجومية برمائية: 3

غواصات تقليدية: 8

مدمرات: 4

فرقاطات: 14

9

 

كوريا الجنوبية

 

سفن هجومية برمائية: 1

غواصات تقليدية: 15

مدمرات: 12

فرقاطات: 13

10

 

إسبانيا

 

حاملات طائرات: 1

سفن هجومية برمائية: 3

غواصات تقليدية: 4

فرقاطات: 11

 

 

 

طباعة إرسال

إرسل لصديقك

شارك برأيك

لديك 1000 حرف لكتابة التعليق

الأكثر قراءة في منوعات

اضغط للمزيد

استفتاء