الطلبة اليمنيون في روسيا يعلنون بدء الإعتصام المفتوح احتجاجاً على تأخر مستحقاتهم

إعتصام لطلاب اليمن في موسكو امام السفارة للمطالبة بمستحقاتهم

أعلن الطلبة اليمنيون المبتعثون للدراسة في روسيا بدء اعتصامهم المفتوح في مقر السفارة اليمنية في موسكو ابتداءا من غداً الثلاثاء لمطالبة الحكومة اليمنة بصرف مستحقاتهم المتأخرة.

وقال بيان صادر عن رابطة الطلبة اليمنيين الدارسين في روسيا، تلقى المصدر أونلاين نسخة منه، إن تصعيد احتجاجهم يأتي نظراً لتأخر الحكومة اليمنية في صرف مستحقاتهم لعدة أشهر وعدم تنفيذ الحكومة اليمنية لوعودها السابقة في حل مشكلة تأخر المستحقات.

 

وأشار البيان إلى إحترام الرابطة لقوانين روسيا وللأعراف الدبلوماسية، مؤكداً أن الرابطة لم تدع إلى الإعتصام إلا بعد أن بلغت مشاكل الطلاب ذروتها وتعرض بعض الطلبة للطرد من مساكنهم.

ودعا البيان الطلبة إلى التفاعل مع الإعتصام كما دعى كل المهتمين إلى التضامن مع الطلبة ودعم احتجاجاتهم الرامية إلى الضغط على الحكومة لصرف مستحقاتهم.

 

نص البيان:

بعد تاخير المستحقات المالية للربع الاول 2017 م لمدة تزيد عن الثلاثة الاشهر ، و تاخير الرسوم الدراسية ومستحقات الخريجيين لمدة تتجاوز الثمانية الأشهر ، و عدم الوضوح من قبل الحكومة الشرعية في تحديد مواعيد واضحة لحل مشكلة المستحقات المالية للطلاب الدارسين في الخارج ، و بعد اجتماع أعضاء اللجنة التنسيقية لطلاب اليمن في الخارج والوقوف على المشكلات الطلابية العالقه ، قررت قيادة رابطة الطلبة اليمنيين روسيا تحديد يوم الثلاثاء 18 ابريل كبداية للاعتصام المفتوح الذي ستقيمه في مبنى سفارتنا في موسكو مطالبةً بالتالي:

1- سرعة ارسال المستحقات المالية للربع الاول والثاني لعام 2017م.

2- سرعة ارسال الرسوم الدراسية للعام 2016-2017م .

3- ارسال مستحقات خريجي عام 2015-2016م .

4- حل قضية طلاب الاستمرارية ، المتواجدين في مقار الدراسة .

5- إيجاد آلية واضحة تضمن عدم تكرار تاخر المستحقات المالية للطلاب في الأرباع القادمة.

رابطة الطلبة اليمنيين روسيا تحترم كل القوانيين والاعراف الدبلوماسية الصادرة من وزارة الخارجية اليمنية و قوانين روسيا الاتحادية ، وتؤكد أنها اقدمت على إعلان الاعتصام بعد ان بلغت مشاكل الطلاب ذروتها وطًُرد بعض الطلاب من سكناتهم و هُدد بعضهم بالفصل من جامعاتهم ، و وصول حال الطالب اليمني في روسيا الي حالة صعبة جدا ولا يمكن التحمل اكثر.

تهيب رابطة الطلبة اليمنيين بجميع الطلاب الدارسين في روسيا الاتحادية ورابطة الدول المستقلة بالمشاركة الفاعلة قي الاعتصام المقرر والتغطية الإعلامية الواسعة لأنشطة الاعتصام ، والوقوف الى جانب الرابطة في خطواتها التصعيدية القادمة.

كما تأمل رابطة الطلبة اليمنيين روسيا من جميع القنوات الإعلامية والصحف والمواقع الإخبارية والناشطين الإعلاميين والسياسيين أن يقفوا مع الطالب اليمني في الخارج و مساعدته في الحصول على حقوقه المشروعة .

تناشد رابطة الطلبة اليمنيين روسيا فخامة رئيس الجمورية عبدربه منصور هادي والحكومة الشرعية بسرعة الاستجابة لمطالب الطلاب وحل مشاكلهم العالقة.

عاشت الحركة الطلابية حرة أبية

قيادة رابطة الطلبة اليمنيين - موسكو

 

 

*صورة من الارشيف

طباعة إرسال

إرسل لصديقك

شارك برأيك

لديك 1000 حرف لكتابة التعليق

استفتاء