سكان يتحدثون عن ضحايا مدنيين بغارة جوية استهدفت مستودعاً لحفظ الفواكه غرب صعدة

غارة في صعدة

قال سكان محليون وشهود عيان اليوم الاثنين، إن مقاتلات التحالف العربي بقيادة السعودية شنت غارة جوية على مستودع (هنجر)، يحوي ثلاجات لحفظ الفواكه، في مدينة صعدة، معقل جماعة الحوثيين (أقصى شمال اليمن).

 

وأفاد السكان «المصدر أونلاين» إن الغارة الجوية أسفرت عن ضحايا مدنيين، كانوا في المستودع الواقع في سوق جياش غرب مدينة صعدة، وإن حريقاً هائلاً اندلع في الثلاجات.

 

لكنهم لم يشيروا إلى حصيلة محددة.

 

وأشاروا إلى أن هذه هي المرة الثالثة التي تقصف فيها المقاتلات المستودع، منذ اندلاع عمليات التحالف ضد الحوثيين وقوات صالح، في 26 مارس من العام 2015.

 

من جهة، قال مصدر في المدينة إن المقاتلات الحربية تقصف بشكل مستمر ثلاجات الفواكه، حيث يستخدمها الحوثيون لنقل وتخزين الأسلحة والصواريخ، باعتبار أنها فواكه.

 

وأضاف «الحوثيون جعلوا كل الأماكن المدنية، مشتبه فيها، وعرضة للضربات الجوية».

 

وقبل يومين، سقط قتلى وجرحى من المدنيين كانوا يعملون في تهريب القات إلى السعودية، إثر قصف جوي استهدف منزلاً على الحدود مع السعودية، في مديرية شدا شمال صعدة.

 

طباعة إرسال

إرسل لصديقك

شارك برأيك

لديك 1000 حرف لكتابة التعليق

استفتاء