الحكومة اليمنية تقول إن أكثر من 70 مختطفاً قتلوا على يد الحوثيين جراء التعذيب

ضحايا التعذيب صورة لأحد ضحايا تعذيب الحوثيين وحلفائهم

قالت وزارة حقوق الإنسان في الحكومة اليمنية، اليوم الأحد، إن «أكثر من 70 مختطفاً قتلوا على يد مليشيا الحوثي وصالح الانقلابية جراء التعذيب البشع واللاإنساني في المعتقلات».

 

وأدانت الوزارة في بيان لها، انتهاكات الحوثيين بحق 36 مختطفاً من أساتذة الجامعات والحقوقيين والإعلاميين، قامت بتقديمهم لمحكمة صورية بصنعاء.

 

وأوضحت «ما قامت به المليشيا الانقلابية يوم أمس بحق المختطفين عبر تقديمهم لمحاكمة غير قانونية، يثبت مجددا انتهاكها لكافة الحقوق والحريات الإنسانية والامتهان المستمر لكل القوانين والأعراف والمواثيق الدولية».

 

وأشارت إلى أن «الانقلابيين قاموا باختطاف واعتقال المواطنين بدون أي مسوغ قانوني، وقامت بسجنهم وممارسة كافة أنواع التعذيب عليهم لأكثر من عامين، فيما لا يزال أعداد كثيرة قيد الاختطاف والاحتجاز والإخفاء القسري».

 

ووصفت الوزارة المحاكمات التي تقوم بها المليشيا بـ«الهزلية».

 

ودعت الجهات الدولية والإقليمية المختصة إلى العمل السريع، والضغط على جماعة الحوثيين من أجل الإفراج عن كافة المختطفين والمخفيين قسراً وإيقاف كل الممارسات البشعة التي تقوم بها.

 

وكان الحوثيون قد قدموا أمس 36 مختطفاً لمحكمة أمن الدولة، وخلال الجلسة قال أحد المختطفين إنهم يتعرضون لصنوف مختلفة من التعذيب، من بينها الضرب بالعصي الحديدية وتعليقهم، وإجبارهم على التعري.

 

طباعة إرسال

إرسل لصديقك

شارك برأيك

لديك 1000 حرف لكتابة التعليق

استفتاء