وفاة مدير فرع البنك الأهلي في عدن متأثراً بإصابته إثر عملية السطو التي نفذها مسلحون

عبدالله سالم النقيب، مدير فرع البنك الاهلي في المنصورة عدن

قال مصدر طبي في مدينة عدن، العاصمة المؤقتة (جنوبي اليمن)، اليوم الاثنين، إن مدير فرع البنك الأهلي توفي جراء إصابته الخطيرة التي تعرض لها، خلال عملية السطو على البنك، الخميس الماضي.

 

وكان مسلحون ملثمون يرتدون زياً أمنيا، نفذوا علمية سطو على فرع البنك الأهلي في حي عبدالعزيز بمنطقة المنصورة، حسبما أفاد حينها شهود عيان «المصدر أونلاين».

 

وأطلق المسلحون الذين كانوا يرتدون الزي المخصص بمكافحة الإرهاب، أطلقوا النار على مدير البنك بشكل مباشر وحارسه، ليتوفى الحارس على الفور، فيما أُدخل النقيب للعناية المركزة.

 

وصباح اليوم، أعلنت الشرطة في عدن القبض على اثنين من المتورطين في عملية السطو.

 

من جهة، بعث محافظ عدن عبدالعزيز المفلحي تعازيه «في استشهاد عبدالله سالم النقيب، مدير فرع البنك الأهلي، متأثراً بجراحه التي أُصيب بها يوم الخميس الماضي، جرّاء تصديه للعصابة المسلحة التي هاجمت مبنى فرع البنك».

 

وقال «بهذا المُصاب الجلل، نتقدم بخالص العزاء والمواساة لأسرة الشهيد، وذويه، وكافة محبيه، ونُقدِّم العزاء لأنفسنا، ولكافة أبناء شعبنا، في استشهاد الرجل المؤتمن على مال الشعب، الوفي، الأمين، الذي عرَّض نفسه للمخاطر، على أن يخون الأمانة التي أُوكلت إليه، وها هو يدفع نفسه التي اِرتقت إلى بارئها فداءً لوطنه، وإخلاصاً لواجبه».

 

وتابع «نُؤكد، أن القضاء سيقتص مِن الجناة، وسينالوا عقابهم العادل كاملاً غير منقوص؛ إحقاقاً للحق، وإزهاقاً للباطل، وتجسيداً لقيم العدالة؛ وسنُولي أسرة الشهيد كامل الرعاية والاهتمام، ونكون لها بعد الله خير مُؤتمن، وخير معين».

 

طباعة إرسال

إرسل لصديقك

شارك برأيك

لديك 1000 حرف لكتابة التعليق

استفتاء