كافاني يقود سان جيرمان للفوز في حفل استقبال نيمار

كافاني باريس سان جيرمان

استهل باريس سان جيرمان، مشواره في الدوري الفرنسي، بفوز هزيل على ضيفه المتواضع أميان، بهدفين دون رد، في المباراة التي أقيمت مساء اليوم السبت، في الجولة الأولى من المسابقة.
 
ويدين سان جيرمان، لنجمه الأوروجوياني إدينسون كافاني، الذي سجل الهدف الأول وصنع الثاني لخافيير باستوري، في لقاء بدأ بحفل مبهر لاستقبال النجم البرازيلي نيمار، بملعب حديقة الأمراء. 
 
لعب أوناي إيمري، بخطته المعتادة 4 ـ 3 ـ 3، بتواجد ألفونس أريولا، في حراسة المرمى، ودفاع بنكهة برازيلية بتواجد ثلاثي السامبا داني ألفيس، ماركينيوس، تياجو سيلفا، مع الظهير الأيسر لايفين كورزاوا، وفي الوسط الثلاثي تياجو موتا، ماركو فيراتي، أدريان رابيو، خلف الثلاثي باستوري، أنخيل دي ماريا وكافاني.

أما فريق أميان، لجأ مدربه كريستوف بيليسيه، لخطة دفاعية بحتة، حيث اعتمد على طريقة 5 ـ3 ـ 2، وفضل إغلاق المساحات، مع الاعتماد على الهجمات المرتدة، ولكنها لم تشكل أي خطورة في ظل تفوق سان جيرمان في الاستحواذ على الكرة، باستثناء محاولتين للجناح الأيسر جيسوما فوفانا، والظهير الأيسر عيسى سيسوكو.
 
وجد سان جيرمان، صعوبة كبيرة في الوصول إلى مرمى ريجيه جرتر حارس مرمى أميان، بفضل يقظة ثلاثي الدفاع خالد عدنون وماتيو بودمير وبرينس ديسير، في التصدي للكرات العرضية للثنائي دي ماريا وداني ألفيس.
 

كما هدد ماركو فيراتي وكافاني، مرمى أميان أكثر من مرة، إلا أن الضيوف لم يصمدوا سوى 42 دقيقة فقط، عندما أرسل ألفيس كرة عرضية، لتصل إلى كافاني الذي راوغ رقيبه، وسدد بقوة في الزاوية اليسرى مسجلاً الهدف الأول.
 
في الدقائق الأولى من الشوط الثاني، اضطر إيمري لاستبدال تياجو سيلفا قائد الفريق، بسبب الإصابة ليشارك مكانه بريسنيل كيمبيمبي، وواصل الفريق الباريسي سيطرته، وتصدى حارس مرمى أميان لفرصتين خطيرتين لدي ماريا وكافاني.
 
أما ألفونس أريولا حارس مرمى سان جيرمان، كان بمثابة ضيف الشرف، حيث لم يتعرض لأي اختبارات باستثناء تسديدة باتشيبو كويتا، في الدقيقة 65، بعدها شارك بليز ماتويدي مكان تياجو موتا لتنشيط الصفوف.
 

استمر باريس سان جيرمان، في ضغطه بحثًا عن تعزيز تفوقه، حتى سجل خافيير باستوري الهدف الثاني في الدقيقة 81، بعد تمريرة من إدينسون كافاني، الذي غادر بعدها الملعب، ليشارك مكانه جونكالو جويديس.
 
احتسب حكم اللقاء 4 دقائق كوقت بدل من الضائع، ضغط فيها فريق أميان بحثًا عن هدف شرفي، حيث سدد الظهير الأيمن المغربي وليد الحجام، كرة قوية فوق العارضة، إلا أن أريولا خرج بشباك نظيفة في الجولة الأولى.

طباعة إرسال

إرسل لصديقك

شارك برأيك

لديك 1000 حرف لكتابة التعليق

استفتاء