قال "بيننا ألف صنفور".. نجل شقيق صالح يهاجم قيادي حوثي دعا لتصفية صالح

 هل نجا صالح من مصير المخلوعين السابقين؟

وصف توفيق صالح نجل شقيق الرئيس السابق علي صالح قيادياً حوثياً بارزاً حرض على تصفية عمه بـ" الصعلوك".

 

وقال توفيق صالح عبدالله صالح في تغريدة قصيره على حسابه في موقع تويتر "‏على الصعلوك حسن زيت يعلم ان بيننا ألف صنفور!" ردا على تهديدات بتصفية عمه.

 

وكان حسن زيد وزير الشباب والرياضة في حكومة الانقلاب دعا جماعة الحوثي - التي ينتمي لها- إلى التخلص من حليفهم علي صالح.

وقال حسن زيد في تغريدة له أمس "‏يتهيبوا تفجير الصنفور مع أن ألم التخلص منه أقل مليون مرة من ألم الصبر عليه" في تحريض مبطن على ضرورة التخلص من صالح الذي وصفه بـ"الصنفور".

 

وأتت دعوة التخلص من صالح إثر إعلان رئيس اللجنة الثورية الحوثية محمد الحوثي أنصارهم إلى الاحتشاد في مداخل صنعاء تحت شعار "مواجهة التصعيد بالتصعيد" في إشارة للتصعيد الجماهيري المؤتمري.

 

ويكشف تصعيد جماعة الحوثي ضد حليفهم علي صالح وتهديداتهم بتصفيه وعرقلة وصول الجماهير للمشاركة في إحياء ذكرى تأسيس المؤتمر في ميدان السبعين بصنعاء حجم الخلاف بين طرفي الإنقلاب.

 

وكان الوزير حسن زيد اعترف الأسبوع قبل الماضي بنصيحة قدمها للحوثيين بتصفية رئيس الجمهورية عبدربه منصور هادي أثناء محاصرته له في منزله بصنعاء قبل استكمال الإنقلاب مطلع عام 2015.

طباعة إرسال

إرسل لصديقك

شارك برأيك

لديك 1000 حرف لكتابة التعليق

استفتاء