واشنطن تفرض عقوبات على كيانات وناقلات بحرية على صلة بكوريا الشمالية

وزارة الخزانة الامريكية تفرض عقوبات

أعلنت وزارة الخزانة الأمريكية، يوم الثلاثاء، فرض عقوبات على 13 شركة و20 ناقلة بحرية، بالإضافة إلى شخص صيني، في إطار العقوبات المفروضة على كوريا الشمالية، عقب إدراجها في القائمة الأمريكية لـ"الدول الراعية للإرهاب".

وأوضحت الوزارة، في بيان تلقت الأناضول نسخة منه: "أدرج مكتب مراقبة الأصول الأجنبية (أوفاك)، التابع لوزارة الخزانة الأمريكية، شخصًا واحدًا، و13 كيانًا، و20 سفينة في قائمة العقوبات".

وأضافت أن "صينيًا (لم تسمه) و13 شركة، بينها 3 صينية، ساهمت في استيراد ما قيمته 650 مليون دولار تقريبًا، لصالح كوريا الشمالية، خلال السنوات الـ4 الماضية، وتوريد ما قيمته 100 مليون دولار من منتجات البلاد إلى خارجها".

وأشارت أن "جنسية الشركات المتبقية (10)، كورية شمالية، بالإضافة إلى 20 سفينة تابعة للبلد ذاته، شملتها العقوبات"، دون تفاصيل إضافية عن هويتها أو طبيعة العقوبات بحقها.

ولفت البيان أن هذا الإجراء يأتي "في الوقت الذي تواصل فيه الولايات المتحدة اتخاذ تدابير متعددة الأطراف، ومن جهة واحدة، من أجل عرقلة التمويل غير المشروع لبرامج كوريا الشمالية الصاروخية النووية والبالستية غير القانونية".

وأمس الإثنين، أعلن الرئيس دونالد ترامب، إعادة كوريا الشمالية إلى قائمة "الدول الراعية للإرهاب".

وفي عام 1988، أدرجت واشنطن بيونغ يانغ في القائمة، بعد اتهامها بتفجير طائرة كورية جنوبية، كانت قادمة من بغداد إلى سيؤول، قبل أن ترفعها من القائمة عام 2008، في عهد الرئيس الأسبق، جورج دبليو بوش، عقب الدخول في مفاوضات حول وقف أنشطة كوريا الشمالية النووية. 

طباعة إرسال

إرسل لصديقك

شارك برأيك

لديك 1000 حرف لكتابة التعليق

الأكثر قراءة في شؤون دولية

اضغط للمزيد

استفتاء