الهجرة الدولية: إجلاء 185 لاجئاً صومالياً وإثيوبيا طوعاً من اليمن

الهجرة الدولية: إجلاء 185 لاجئاً صومالياً وإثيوبيا طوعاً من اليمن

أعلنت منظمة الهجرة الدولية، الثلاثاء، إجلاء 185 لاجئا إفريقيا، من اليمن، بشكل طوعي.

وقال مسؤول الإعلام والاتصال بمكتب الهجرة الدولية في اليمن، سبأ المعلمي، في تصريحات عبر الهاتف للأناضول، إن المنظمة أجلت، الإثنين، 144 لاجئا صوماليا، إلى بلادهم، بشكل طوعي، عبر ميناء عدن الدولي (جنوب غرب)».

وبين أن «عملية الإجلاء تمت، بالتعاون مع مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، ضمن برنامج العودة الطوعية الإنساني».

وأضاف أن «منظمة الهجرة الدولية قامت، أمس، أيضا، بإجلاء 41 لاجئا إثيوبيا من اليمن إلى بلادهم عن طريق ميناء الحديدة (غرب)».

وبذلك بلغ مجموع الأشخاص الذين تم إجلاءهم من قبل المنظمة الدولية للهجرة في اليمن إلى 2827 فردًا، وغالبيتهم العظمى من الصومال وإثيوبيا.

ومنذ نحو 3 أعوام، يشهد اليمن، حربًا عنيفة بين القوات الحكومية الموالية للرئيس عبد ربه منصور هادي، المسنودة بقوات التحالف العربي بقيادة السعودية من جهة، ومسلحي جماعة «الحوثي» من جهة أخرى.

وخلّفت هذه الحرب أوضاعًا إنسانية وصحية صعبة، جعلت معظم السكان بحاجة لمساعدات، وألقت بانعكاساتها السلبية على اللاجئين والمهاجرين من منطقة القرن الإفريقي.


شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك