مارب.. احتفال لتكريم أمهات المختطفين في عيدهن وتذكير بمعاناتهن

مارب.. احتفال لتكريم أمهات المختطفين في عيدهن وتذكير بمعاناتهن

أقامت رابطة أمهات المختطفين اليوم الأربعاء في مدينة مارب حفلا فنيا لتكريم أمهات المختطفين بمناسبة "عيد الأم" وللتذكير بمعاناتهن جراء ما يتعرضن له من معاناة بسبب اختطاف مليشيا الحوثيين أبنائهن وإخفاؤهم قسريا.

وأقيم الاحفال الخطابي والفني بحضور عدد من أمهات وأهالي المختطفين والمخفيين قسرا لدى مليشيا الحوثيين.

وألقت عضوة في الرابطة كلمة هنأت فيها الأمهات بعيد الأم، وشرحت فيها معاناة الأمهات في ظل غياب أبنائهن داخل سجون الحوثيين، كما تحدثت عن فعاليات الرابطة خلال الفترة الماضية في متابعة أبنائها المختطفين والمطالبة بإطلاق سراحهم دون قيد أو شرط.

وخلال الفعالية عرضت مسرحية قصيرة تنقل جزءا مما تعانيه الأم عند زيارة ابنها في سجون الحوثيين.

وشارك المختطف المفرج عنه إبراهيم محيي الدين بإلقاء قصيدة كتبها في سجنه عندما جاءت أمه وهي كبيرة في السن لزيارته، عبر فيه عن شوقه لرؤيتها وحنينه إليها.

واشار الى ان الوقفات الاحتجاجية التي تنفذها رابطة أمهات المختطفين تبعث الأمل في نفوس المختطفين.

وفي ختام الحفل أقامت جميع الامهات وقفة احتجاجية طالبن فيها بسرعة إطلاق سراح المختطفين والمخفيين قسراً، وقدمن مناشدة إلى كل المنظمات الحقوقية والانسانية للاهتمام بقضايا أبنائهن.

وقد أقيم معرض للصور شمل العديد من الصور المتنوعة التي احتوت على تقارير وإحصاءات للمختطفين وصور للمختطفين ولأمهاتهم.



شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك