الشرطة اليابانية تلقي القبض على رجل "احتجز ابنه في قفص أكثر من عشرين عاما"

الشرطة اليابانية

ألقت الشرطة اليابانية القبض على رجل يبلغ من العمر 73 عاما للاشتباه في أنه احتجز ابنه داخل قفص خشبي لمدة تتجاوز عشرين عاما.

 

وقال يوشيتان ياماساكي إنه احتجز ابنه، الذي يبلغ حاليا من العمر 42 عاما، لأنه يعاني من اضطرابات عقلية تؤدي إلى دخوله في نوبات عنف في بعض الأحيان، وفقا لمسؤولين أدلوا بتصريحات لشبكة "إن إتش كيه" اليابانية.

 

ووضع القفص، الذي يبلغ ارتفاع مترا واحدا وعرضه أقل من مترين، في كوخ بجوار منزل ياماساكي في مدينة سندا.

 

وقالت وسائل إعلام محلية إن الابن أودع مكانا تابعا لهيئة الرعاية الاجتماعية غرب اليابان منذ يناير/ كانون الثاني الماضي.

 

واكتشفت السلطات احتجاز الابن في القفص بعد زيارة لمسؤول الرعاية الاجتماعية لمنزل ياماساكي، والذي أبلغ السلطات بحبس الرجل البالغ من العمر 42 سنة.

 

ويعتقد محققون أن الأب بدأ حبس ابنه في قفص ضيق منذ أن كان الفتى المريض عقليا في السادسة عشرة من عمره عندما أخذت أعراض الاضطرابات العقلية تتصاعد.

 

واحتجزت الشرطة الرجل لثلاثة أيام في 18 يناير/ كانون الثاني الماضي لحبسه الابن.

 

وقالت تقارير إن ياماساكي اعترف بحبس ابنه، لكنه أخبر السلطات بأنه كان يطعمه كل يوم ويسمح له بالاستحمام كل يومين.

طباعة إرسال

إرسل لصديقك

شارك برأيك

لديك 1000 حرف لكتابة التعليق