كان قائداً للحرس الجمهوري في عهد «مرسي».. تعيين «محمد زكي» وزيراً للدفاع - المصدر أونلاين

كان قائداً للحرس الجمهوري في عهد «مرسي».. تعيين «محمد زكي» وزيراً للدفاع

كان قائداً للحرس الجمهوري في عهد «مرسي».. تعيين «محمد زكي» وزيراً للدفاع

عيَّن الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، اليوم الخميس، الفريق محمد أحمد زكي في منصب وزير الدفاع، خلفاً للفريق أول صدقي صبحي، ضمن حكومة جديدة، برئاسة مصطفى مدبولي وزير الإسكان السابق.

وعرض التلفزيون الرسمي المصري لقطات لزكي قائد الحرس الجمهوري وهو يؤدي اليمين الدستورية أمام الرئيس عبدالفتاح السيسي.

وقال السفير بسام راضى المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية، إن الرئيس تقدم بخالص الشكر للفريق أول صدقي صبحى، وشكره على الجهود التي بذلها على صعيد مكافحة الإرهاب وترسيخ الاستقرار بمصر.

من هو وزير الدفاع الجديد؟

تولَّى زكي منصبه كقائد لقوات الحرس الجمهوري، في  8 أغسطس/آب 2012،   بعد أقل من شهرين من وصول الرئيس الإسلامي محمد مرسي إلى موقع رئيس الجمهورية، في 30 يونيو/حزيران 2012.

وبحسب صحف محلية مصرية لعب زكي، الذي صدّق الرئيس عبدالفتاح السيسي على ترقيته في يناير 2017 من لواء أركان حرب إلى رتبة فريق، لعب دوراً بارزاً في احتجاجات 30 يونيو/حزيران من العام 2013، التي كانت سبباً في عزل مرسي من منصبه، حيث تولى حماية كافة القصور الرئاسية، ومراكز القيادة، وقام بالتحفظ على الرئيس الأسبق محمد مرسي.

وقائد الحرس الجمهوري لا يتلقى تعليماته سوى من رئيس الجمهورية، وتشمل مهامه حماية الرئيس والنظام الجمهوري بأكمله.

وبحسب مصادر إعلامية، كانت شهادة الفريق زكي فيما بعد أمام النيابة لها دور كبير في توجيه الاتهام لمرسي في قضية قتل المتظاهرين، حيث قال إن قوات الحرس الجمهوري رفضت تنفيذ أوامره بقتل المتظاهرين.

وقال أمام المحكمة إن مرسي أمره مرتين بإطلاق النار على المتظاهرين، وفضّ الاعتصام أمام الاتحادية.

وأشرَفَ زكي على كل مراسم تأمين واستقبال الرئيس عبدالفتاح السيسي، وكان في استقباله في حفل تسليم وتسلم مقاليد الحكم، كما يشرف على جميع فعاليات الرئاسة.

والخميس الماضي، كلف السيسي، مصطفى مدبولي وزير الإسكان، بتشكيل حكومة جديدة، خلفاً لحكومة شريف إسماعيل التي تقدمت باستقالتها آنذاك.


شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك