المبعوث الأممي يبلغ مجلس الأمن أنه ينوي استئناف المفاوضات بين الأطراف اليمنية الشهر المقبل

المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن غريفيث

قال مراسل قناة الجزيرة في مقر الأمم المتحدة بنيويورك، إن المبعوث الأممي إلى اليمن أبلغ مجلس الأمن أنه ينوي استئناف المفاوضات بين الأطراف اليمنية الشهر المقبل.

 

وكان المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن غريفيث قدم إحاطته لمجلس الأمن يوم الإثنين من صنعاء التي وصل إليها لمحاولة التوصل إلى حل لتجنيب ميناء الحديدة المواجهات العسكرية.

 

وفي تغريدات نشرها رائد فقيه، أفاد أن مجلس الأمن قال إنه يواصل متابعة التطورات في اليمن عن كثب وجدد الدعوة للإبقاء على ميناءي الحديدة والصليف مفتوحين مع ضمان العمل بهما بصورة آمنة وجدد دعوة كل الأطراف لتطبيق القرارات الدولية وتحّمل مسؤولياتها وفقا للقانون الانساني الدولي.

وأكد غريفيث في الإحاطة التي قدمها للمجلس أنه التقى عبدالملك الحوثي وأشار إلى أنه سيلتقي خلال الأيام القادمة قيادة التحالف العربي الذي يخوض حرباً في اليمن لمساندة الحكومة الشرعية.

طباعة إرسال

إرسل لصديقك

شارك برأيك

لديك 1000 حرف لكتابة التعليق