منظمة تطلق حملة توقيعات للمطالبة بإطلاق سراح المحتجزين المدنيين

منظمة تطلق حملة توقيعات للمطالبة بإطلاق سراح المحتجزين المدنيين شعار المنظمة


أطلقت منظمة حقوقية حملة توقيعات عامة لمطالبة المبعوث الأممي بإلزام أطراف الصراع في اليمن بإطلاق جميع المحتجزين المدينيين وفقاً للقرار 2216.


وفي بلاغ صادر عن منظمة "مدني" حديثة التأسيس قالت إنها تعتبر ملف المعتقلين المدنيين والمخفيين قسراً "أحد الملفات الإنسانية الأكثر الحاحا"، وقالت إن عدد الذين تعرضوا للإختطاف من قبل جماعة الحوثيين منذ بداية "2015" حتى منتصف العام الجاري 18750 معتقل و3180 مخفي قسرا وفقا لتقرير صادر عن التحالف اليمني لرصد انتهاكات حقوق الانسان .

وقالت إن 15 صحفياً قيد الاحتجاز" يتعرضون ل 25 نوعاً من التعذيب من بينها تعليق الضحية من الأيدي والأرجل لساعات طويلة و الصعق الكهربائي و الاعدام الوهمي و السحل ما أدى الى اصابة بعضهم بعاهات وأمراض مزمنة تمنعهم من الحركة" .

ودعت المنظمة جميع الحقوقيين والناشطين والمهتمين بحقوق الانسان للتوقيع عبر رابط نشرته على موقعها الإلكتروني على الإنترنت على هذه الحملة الإنسانية "والتي ندعو فيها المبعوث الاممي والحكومة والحوثيين اطلاق جميع المعتقلين المدنيين والمخفيين قسراً".


شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك