موظفو سبأفون: أحكام المحكمة العليا ستتسبب في فقدن آلاف الموظفين أعمالهم

موظفو سبأفون: أحكام المحكمة العليا ستتسبب في فقدن آلاف الموظفين أعمالهم موظفو شركة سبأ فون يحتجون أمام المحكمة العليا في صنعاء

نفذ موظفو شركة سبأفون العاملة في مجال تقديم خدمات الإتصالات، الأحد، وقفة إحتجاجية للمرة الثانية أمام المحكمة العليا بصنعاء رفضاً للاحكام الصادرة بحق الشركة.


وأكد المحتجون في بيان صادر عن الوقفة أن الأحكام التي صدرت ضد الشركة جائرة ومن شأنها التسبب في فقدان الآلاف لعملهم داخل الشركة وخارجها.


وشددوا على أن من يريدون انهيار شركة "سبأفون" يساهمون بشكل مُباشر في تدمير أحد أهم ركائز الإقتصاد الوطني.. ومشيرين في نفس الوقت إلى أن سبافون شركة وطنية رفدت - وماتزال - الخزينة العامة بمليارات الريالات.


وناشد المحتجون "الدولة والقضاء بضرورة تجنيب الشركة بشكل خاص وقطاع الإتصالات والقطاع الخاص بشكل عام المماحكات السياسية.. ودعوا المحكمة العليا إلى إعادة النظر في قضايا الشركة المنظورة امامها وفي الأحكام الجائرة التي صدرت".


وتعمد جماعة الحوثيين، التي تسيطر على صنعاء، إلى استخدام القضاء الواقع تحت سيطرتها لابتزاز الشركات والمؤسسات الإستثمارية العاملة في نطاقها، وتركز بشكل رئيسي على قطاعي الإتصالات والبنوك باعتبارهما القطاعين الأكثر ربحية.


شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك