توتر بين قوات حكومية ومسلحين قبليين في الجوف بعد اختطاف جنديين سعوديين و6 يمنيين

توتر بين قوات حكومية ومسلحين قبليين في الجوف بعد اختطاف جنديين سعوديين و6 يمنيين جندي يمني في الجوف (وكالات)

تشهد محافظة الجوف، شمال شرق اليمن، توتراً بين قوات تتبع المنطقة العسكرية السادسة، ومسلحين قبليين، اختطفوا جنوداً يمنيين وسعوديين أمس الأربعاء.

وكان مسلحون من قبائل بني نوف اختطفوا جنديين سعوديين و 6 جنود يمنيين، كانوا قادمين من منطقة اليَتَمة باتجاه مدينة الحزم عاصمة المحافظة.

ووفقا للمصدر فقد تم الاختطاف أثناء مرور عربة "طقم" تقل جنودا يمنيين وسعوديين، بالقرب من جبل "اللوذ" شرق المحافظة، حيث أوقفها المسلحون واقتادوا من كان على متنها الى جهة مجهولة.

وقالت مصادر محلية لـ"المصدر أونلاين" إن الخاطفين يقودهم شخص يدعى "مبارك ساقيان".


وفين حين قال مصدر أمني إن الخاطفين يطالبون بإطلاق سراح قُطّاع طُرُق، مقربين منه بينهم نجليه، متهمين بالإشتراك في عصابة سرقة سيارات، ومعتقلين لدى قوات الامن بمحافظة مارب، قالت مصادر قبلية إن قبائل بني نوف لديها توجيهات بإطلاق سجناء من أبنائها - يحملون الجنسية القطرية - ومحتجزين لدى قوات التحالف منذ أكثر من سنة، وتم إلقاء القبض عليهم في منفذ "شِحِن" بمحافظة المهرة أقصى شرق اليمن، أثناء سفرهم من الجوف نحو سلطنة عمان، ليتوجهوا منها الى دولة قطر.

ووفقا للمصدر، فقد رفضت قوات التحالف تنفيذ التوجيهات والإفراج عنهم.

وقال مصدر عسكري إن حملة عسكرية تتبع المنطقة العسكرية السادسة تستعد للخروج إلى قبائل بني نوف، للإفراج عن المختطفين.


شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك