اعتقلت حراسته ونهبت محتوياته.. مجاميع مسلحة تداهم منزل اللواء ناصر النوبة في عدن

اعتقلت حراسته ونهبت محتوياته.. مجاميع مسلحة تداهم منزل اللواء ناصر النوبة في عدن

قال مصدر محلي لـ"المصدر أونلاين" ان مجاميع مسلحة اقتحمت منزل قائد قوات الشرطة العسكرية اللواء ناصر النوبة في مديرية خورمكسر شرقي مدينة عدن جنوبي البلاد وأعتقلت جنوداً كانوا يتولون حراسة المنزل ونهبت بعض محتوياته.

وحسب المصدر كانت قوات تتلقى توجيهاتها من مدير شرطة عدن المقال، وأخرى تابعة للحزام الأمني الموالية للمجلس الانتقالي الجنوبي والمدعومة من الإمارات، أقتحمت منزل اللواء ناصر النوبة قائد الشرطة العسكرية والقيادي البارز في الحراك الجنوبي، في حي الصولبان القريب من المطار الدولي، قبل أن تعتقل عدداً من أفراد الحراسة وتنهب بعض المحتويات.

ووقع الهجوم في وقت لم يكن النوبة متواجداً بداخله إذ كان غادر المدينة إلى مسقط رأسه مديرية الصعيد، عقب نشوب خلافات مع القيادة الإماراتية في عدن قبل حوالي عام.

وبرز النوبة كأحد أبرز قادة حركة الإحتجاجات السلمية التي بدأها الحراك الجنوبي ضد نظام الرئيس علي عبدالله صالح وأعتقل عدة مرات ومنذ العام 2013 أصبح النوبة أحد أبرز رجال الحراك الجنوبي المقربين من الرئيس عبدربة منصور هادي.

وتنفذ قوات موالية للمجلس الانتقالي الجنوبي حملات إقتحام لمنازل قادة عسكريين موالين للحكومة ومناوئين للإمارات، وحتى الآن بلغت عدد عمليات المداهمة ما يقارب الـ11عملية أستهدفت جميعها قادة في القوات الحكومية إضافة إلى عدد من رجال المقاومة الذين ينحدر غالبيتهم من محافظتي أبين وشبوة.


شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك


-->