حضرموت.. قوة عسكرية تداهم وكرا لمطلوبين أمنيا بمدينة شبام

حضرموت.. قوة عسكرية تداهم وكرا لمطلوبين أمنيا بمدينة شبام

داهمت قوة عسكرية من المنطقة العسكرية الأولى المنتشرة بوادي حضرموت،اليوم الإثنين، وكرا يتحصن فيه عناصر مطلوبين أمنيا بمدينة شبام.

وقال مصدر عسكري إن اشتباكات عنيفة اندلعت بين قوة الجيش ( كتيبة حضرموت للمهام الخاصة) ومسلحين على صلة بأعمال تخريبية وإرهايية استهدفت قوة عسكرية الأسبوع الماضي.

والخميس الماضي، أصيب جندي ومواطن، في استهداف قوة عسكرية تابعة لكتيبة الحضارم، مرابطة في مدينة شبام التاريخية بوادي حضرموت شرقي اليمن.

وقال مصدر عسكري للمصدر أونلاين إن عناصر إرهابية استهدفت قوة من المنطقة العسكرية الأولى تقوم بمهمة التعزيز الأمني بمديرية شبام التاريخية وذلك بتفجير دراجة نارية مفخخة.

وأشار المصدر إلى أن التفجير أدى إلى إحراق ثلاث سيارات وإصابة جندي بحروق متوسطة وجرح مواطن آخر .

وكان وكيل محافظة حضرموت لشئون الوادي والصحراء عصام الكثيري، دشن مطلع الشهر الجاري، عملية توزيع القوة والانتشار الأمني في خمس مديريات بوادي حضرموت. شرقي اليمن.

وشملت عملية الانتشار الأمني تزويد إدارات الأمن بسيارات وأفراد من كتيبة المهام الخاصة (كتيبة الحضارم) التابعة للمنطقة العسكرية الأولى، في مديريات ساه وسيئون وشبام والقطن وتريم.

وشهدت مديريتي القطن وشبام بشكل خاص، حوادث قتل واغتيالات طالت مدنيين وعسكريين وأمنيين نتيجة لاستهداف مقار الأمن وإنهاء دور شبه كامل لأجهزتها الأمنية.

وتعاني معظم مديريات وادي حضرموت من أوضاع أمنية سيئة نتيجة لضعف الدعم المقدم لها، ما أحدث انفلاتا ملحوظا في السنوات الأخيرة.

وسبق أن طالب وكيل أول محافظة حضرموت الوادي والصحراء عصام الكثيري التحالف المتمثل في السعودية بدعم الأجهزة الأمنية التي تعاني من شح واضح في الإمكانات.


شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك


-->