مسؤول يمني: الفتاة السعودية التي هربت لليمن تريد البقاء وسنحيل الشاب للإجراءات القانونية

مسؤول يمني: الفتاة السعودية التي هربت لليمن تريد البقاء وسنحيل الشاب للإجراءات القانونية

كشف مسؤول أمني يمني رفيع ملابسات قضية هروب عروس سعودية مع شاب يمني، موكدا أن الفتاة بصحة جيدة وأنها لا ترغب بالعودة إلى أهلها.

 

وبحسب صحيفة «الحياة» السعودية، أكد وكيل وزارة الداخلية اليمني لقطاع الأمن والشرطة اللواء عبدالرحمن حنش أن «فتاة بحر أبوسكينة» أكدت خروجها مع المواطن اليمني بقناعة منها، وأنها ترفض العودة إلى أهلها مفضلة بقاءها في اليمن، مضيفاً أن الفتاة موجودة في مقر قسم مصلحة الشرطة والجوازات اليمنية.

 

وأوضح اللواء حنش ان المواطن اليمني الذي هربت برفقته الفتاة سيتم تقديمه إلى القضاء لتطبيق الإجراءات القانونية والنظامية في حقه، وما زال يخضع للتحقيق.

 

وأضاف وكيل وزارة الداخلية اليمني لقطاع الأمن والشرطة، انه في حال كان هناك طلب من السفارة السعودية بتسل�'م الفتاه وإرجاعها إلى أهلها، فسيكون هناك تنسيق بين البلدين عبر السفارة في صنعاء.

 

وفي السياق نفسه، نقلت صحيفة «الحياة» عن مصادر قريبة من أسرة الفتاة انها تلقت خلال اليومين الماضيين اتصالاً هاتفياً الفتاة ذكرت فيه أنها لا ترغب في العودة إلى عائلتها، وأنها تريد البقاء في اليمن.

 

وكان القائم بالأعمال في السفارة السعودية لدى اليمن الدكتور هزاع المطيري أوضح أن موضوع الفتاة محل اهتمام وزارة الخارجية والسفارة السعودية في صنعاء، وتقوم السفارة بتزويد ذوي الفتاة بجميع التفاصيل الجديدة التي تحصل عليها.

 

وذكرت صحف سعودية ان الفتاة السعودية فقدت في إحدى قرى محايل عسير، وتقدم شقيقها ببلاغ يفيد بتلقيه مكالمة منها تخبره بأنها تعرضت «للخطف» من شخص يمني الجنسية، وتم التواصل مع السلطات اليمنية التي حددت موقعه، وتم القبض عليه وما زال يخضع للتحقيق.

 

وقال والد الفتاة الذي يبلغ من العمر 80 عاماً إنه مع صلاة فجر يوم الخميس، قبل أسبوعين، «فوجئنا باختفاء ابنتي هدى وبالبحث عنها في كل جنبات البيت لم نجدها ووجدنا آثار سحب ومشادة، كما وجدنا سجادتها ومحرم صلاتها، وشنطة خاصة فتحت وسرق منها كامل الذهب وبعض النقود». حسب قوله.

 

وأضاف أنه عند الـ6 من صباح اليوم نفسة وصل اتصال منها على هاتف أختها وقالت لها: «خطفني 3 يمنيين ورايحين بي اليمن وأنا الآن في أبو عريش» وأغلقت بعدها الهاتف.

 

وأشار والد الفتاة إلى أن زفافها كان مقرراً ثالث أيام عيد الأضحى.



شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك