القشيبي قبل ساعات من استشهاده: سندافع ونقاتل وسنموت على ساحات الشرف ولا نامت أعين الجبناء

القشيبي قبل ساعات من استشهاده: سندافع ونقاتل وسنموت على ساحات الشرف ولا نامت أعين الجبناء

«واهم من يظن أننا سنستسلم .. سندافع ونقاتل حتى آخر جندي وسنموت على ساحات الشرف ولا نامت أعين الجبناء».

 

كان هذا آخر تصريح للعميد الركن حميد القشيبي قائد اللواء 310 مدرع قبل ساعات من استشهاده، بحسب ما نقل عنه موقع «عمران نت».

 

وأضاف «سأقاتل ومعي كل الشرفاء من  أفراد اللواء 310 ولن أخون شرفي العسكري والقسم الذي عاهدت به الله ثم الوطن على حماية الشعب وسلامة أراضيه». 

 

وأكدت مصادر متطابقة نبأ استشهاد العميد الركن حميد القشيبي بعد قتاله ميليشيات الحوثي مع جنوده حتى آخر لحظة.

 

وفي السياق أكد نجل القشيبي هذا الخبر، ونقل الصحفي يحيى الثلايا عنه القول: والدي شهيد إن شاء الله.

 

وتضاربت الأنباء حول الحادثة، ففي حين قال تلفزيون سهيل انه تم اختطافه من قبل الحوثيين، قبل الاعلان عن مقتله، قال تلفزيون المسيرة الناطقة باسم ميليشيات الحوثي انه عثر على جثته مع عدد من الجنود.

 

وأياً تكن تفاصيل مقتل القشيبي، فقد صمد مع جنوده لعدة شهور وقاوموا حتى آخر لحظة.

 



شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك