إطلاق سراح مراسلي الجزيرة والمصدر أونلاين حمدي البكاري وعبدالعزيز الصبري..والخاطفون حوثيون

إطلاق سراح مراسلي الجزيرة والمصدر أونلاين حمدي البكاري وعبدالعزيز الصبري..والخاطفون حوثيون

أطلق خاطفو الزميلين مراسل قناة الجزيرة الإخبارية حمدي البكاري ومراسل موقع «المصدر أونلاين» عبدالعزيز الصبري ورفيقهما سراحهم في وقت مبكر من صباح اليوم الخميس بعد اختطاف دام عشرة أيام، فيما أكد مدير مكتب الجزيرة باليمن سعيد ثابت أن الجهة الخاطفة هي مليشيات الحوثيين.

 

وكان البكاري والصبري ورفيقهما منير السبئي اختفوا في تعز يوم الاثنين قبل الماضي ليُعلن بعد ذلك أن مسلحين مجهولين اختطفوهم.

 

وقال سعيد في منشور على صفحته بموقع «فيسبوك»: «كنت في اتصال مع حمدي البكاري.. ورفيقيه.. هم في أمان الآن.. يتلقون الرعاية الصحية».

 

وأضاف «الحمد لله أصبحوا أحراراً.. المليشيا الحوثية هي الجهة الخاطفة».

 

ولم تعرف حتى الآن الحالة الصحية للبكاري والصبري ورفيقهم السبئي، كما لم تعرف تفاصيل حول المكان الذي ظلوا فيه طوال فترة اختطافهم.

 

إلى ذلك، قال السياسي اليمني محمد الصبري، والد الزميل عبدالعزيز مراسل «المصدر أونلاين» على صفحته بموقع «فيسبوك» إن الخاطفين «انهاروا» وأطلقوا سراح طاقم الجزيرة حمدي البكاري وَعَبَد العزيز الصبري ومرافقهما منير السبئ.

 

وشكر محمد الصبري كل «المخلصين الرجال الأوفياء الذين سهروا وتابعوا واهتموا وكتبوا وتضامنوا» مع قضية الصحفيين الذين اختطفوا.

 

وكان وجهاء في محافظة تعز وممثلون عن المقاومة اجتمعوا أمس الأربعاء وكلفوا لجنة برئاسة رشاد الأكحلي وكيل المحافظة لمتابعة عملية الإفراج عن حمدي البكاري وزملائه الذين تعرضوا للاختطاف وظلت الجهة التي تقف وراء الاختطاف مجهولة رغم تنفيذها في منطقة تقع تحت سيطرة المقاومة والجيش الوطني.



شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك