مقاتلات التحالف تقصف القصر الجمهوري في مدينة الحديدة للمرة الأولى منذ بدء العمليات

مقاتلات التحالف تقصف القصر الجمهوري في مدينة الحديدة للمرة الأولى منذ بدء العمليات

 قصفت مقاتلات التحالف العربي الذي تقوده السعودية اليوم الأربعاء، مبنى القصر الجمهوري في مدينة الحديدة، على ساحل البحر الأحمر (غرب اليمن)، حسبما قال سكان محليون وشهود عيان.

 

وهذه هي المرة الأولى التي تقصف المقاتلات الحربية المقر الرئاسي في المدينة الساحلية، منذ انطلاق العمليات العسكرية أواخر مارس من العام الماضي، والمقر يسيطر عليه المسلحون الحوثيون والقوات الموالية للرئيس السابق علي عبدالله صالح.

 

وذكر السكان لـ"المصدر أونلاين"، بأن الغارة الجوية استهدفت مقراً داخل القصر، الذي تُحيط به مبانٍ سكنية متهالكة، وإن الانفجار أدى إلى حالة من الذعر والخوف لدى الأهالي في محيط القصر.

 

ويحتفل الحوثيون في المقر الرئاسي بعيد الغدير والذكرى الثانية لسيطرة مسلحيهم على العاصمة صنعاء، وقال السكان بأن العشرات من المسلحين الحوثيين توافدوا إلى المقر الرئاسي، منذ ساعات الصباح، ومن المرجح أن قتلى وجرحى منهم سقطوا إثر الغارة الجوية.

 

وأشاروا إلى أن غارة أخرى شنتها المقاتلات الحربية على أهداف في المدينة، هذه اللحظة (8:45 ليلاً)، غير إنهم لم يشيروا إلى المكان المستهدف.

 



شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك