اللجنة الأمنية تبدأ إزالة سوقي «الوليد» و«ديلوكس» لإنهاء حالة التوتر وسط مدينة تعز

اللجنة الأمنية تبدأ إزالة سوقي «الوليد» و«ديلوكس» لإنهاء حالة التوتر وسط مدينة تعز

قال مصدر عسكري اليوم السبت، إن اللجنة الأمنية أقرت إزالة كلاً من سوق الوليد وسوق ديلوكس وسط مدينة تعز (جنوب غرب اليمن)، ومنع بيع القات فيهما بأي شكل من الأشكال.

 

وذكر المصدر لـ«المصدر أونلاين»، بأن الشرطة العسكرية والحملة الأمنية بدأت بإزالة السوقين، بإشراف مباشر من عمليات المحور العميد عدنان رزيق ووكيل المحافظة عارف جامل.

 

وأفاد بأن عربات وأطقم تابعة للجنة انتشرت في الشوارع لتأمين الوضع في المدينة.

 

وكانت اللجنة الأمنية المُكلّفة من كافة الوحدات والألوية 170 و22 و35، والشرطة العسكرية، وكتيبة الاحتياط، وإدارة الأمن، قد بدأت انتشارها أمس في أعقاب اشتباكات بين فصائل مسلحة وسط تعز.

 

وتجددت الاشتباكات اليوم، وأدت إلى مقتل مدني.

 



شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك