مقاتلات يُرجح أنها أمريكية قصفت مواقع مفترضة للقاعدة في يكلا بمحافظة البيضاء

مقاتلات يُرجح أنها أمريكية قصفت مواقع مفترضة للقاعدة في يكلا بمحافظة البيضاء

قال سكان محليون وشهود عيان، إن مقاتلات حربية وعمودية يُرجح أنها أمريكية، شنت فجر اليوم السبت، غارات جوية على مواقع مفترضة لتنظيم القاعدة في منطقة يكلا، بمحافظة البيضاء (وسط اليمن).

 

وذكر السكان في المنطقة لـ«المصدر أونلاين» إن المقاتلات العمودية حلّقت بكثافة في أجواء المنطقة، قبل أن تستهدف بأربع غارات جوية، سيارات كانت تمر في الطريق العام بالمنطقة.

 

وقال أحد سكان المنطقة، مُفضّلاً عدم الكشف عن هويته لاعتبارات أمنية، إن «مروحيات الأباتشي كانت تُمشط سماء المنطقة منذ ساعات المغرب، الليلة الماضي، محاولة تنفيذ عمليات إنزال جوي لقوات أمريكية، قبل أن تشن الضربات الجوية».

 

وأضاف «لكن العشرات من رجال القبائل المسلحين في المنطقة والمناطق المحيطة بها، تداعوا إلى مواقع المنطقة، استعداداً للاشتباك مع المسلحين، مما أحبط عملية الإنزال الجوي».

 

ولم يورد المصدر تفاصيل حول طبيعة الضحايا على الفور.

 

وفي فجر الـ29 من يناير الماضي، نفذت قوات من البحرية الأمريكية (المارينز)، عملية انزال مماثلة في القرية، وهاجمت منزل القيادي في القاعدة، عبدالرؤوف الذهب، مما أدى إلى مقتله و30 آخرين، بعضهم نساء وأطفال.

 

كما أسفرت العملية عن مقتل جندي أمريكي، بينما قال المتحدث باسم وزارة الدفاع الامريكية، جيف ديفيس، إن الهدف من العملية العسكرية، كان جمع معلومات استخباراتية، وأكبر قدر ممكن من الحواسيب والأجهزة الإلكترونية التابعة للقاعدة.

 

الصورة لطائرة عمودية مدمرة في عملية الانزال السابقة

 



شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك