«بن دغر» يحذر من تقسيم حزب المؤتمر مجدداً «بعد أن وحدته» انتفاضة صالح

«بن دغر» يحذر من تقسيم حزب المؤتمر مجدداً «بعد أن وحدته» انتفاضة صالح

حذر رئيس الحكومة اليمنية أحمد بن دغر اليوم السبت، من تقسيم حزب المؤتمر مجدداً، خصوصاً «بعد أن وحدته» انتفاضة الرئيس السابق علي عبدالله صالح ضد جماعة الحوثيين.

 

وأضاف في مقال له نشره على صفحته بموقع «فيسبوك»، إن الاختلاف بين جناحي المؤتمر المؤيد للرئيس عبدربه منصور هادي والمؤيد لصالح، كان يقوم على قاعدة واحدة، وهي تدخل التحالف العربي الذي تقوده السعودية، وهي ما أسماه صالح عدواناً، أو ما ظنه كذلك.

 

وقال «عندما اكتشف (صالح) متأخراً أن العدو والعدوان إنما هو الحوثي، وأنصار الله إنما هي إيران وحزب الله، وأن الهدف رأس الجمهورية والدولة الاتحادية ورأسه والمؤتمر، قرر تصحيح الموقف جذرياً، موقناً أنه يدفع حياته ثمناً لهذا التصحيح وهذا التغيير الجوهري في التحالفات وفي المعركة».

 

وتابع «كل خطوة نحو تقسيم المؤتمر، هي خطوة أخرى نحو المجهول، سينهار الحزب بسبب جهلنا، وعواطفنا غير الرشيدة، المعركة مع الحوثيين، المعركة مع الإيرانيين، ومن يراها مع عبدربه فقد جهل والله، وأصابه العمى».

 

وطالب بن دغر مؤتمر صالح بالحوار بعيداً عن الماضي.

 

وقال «نحتاج اليوم إلى وحدة سياسية وعسكرية واستراتيجية تستعيد الوطن، وتحقق النصر على العدو، وحدة يحصنها العقل والمنطق، وتحميها القيم الكبرى، وأنتم أهل لذلك وأوفى وأخلص، وإلا فإنها لهزيمة تاريخية مدوية أمام الحوثيين والفرس».

 


شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك