لقاء يجمع أعضاء البرلمان بولي العهد السعودي وأوضاع المغتربين تتصدر الأجندة

لقاء يجمع أعضاء البرلمان بولي العهد السعودي وأوضاع المغتربين تتصدر الأجندة لقاء يجمع أعضاء البرلمان بولي العهد السعودي

التقى رئيس وأعضاء مجلس النواب اليمني، اليوم الثلاثاء، بولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، في العاصمة السعودية الرياض.

وقال مصدر برلماني إن "هموم المغتربين اليمنيين في السعودية سواء من رسوم العمل الإضافية ورسوم المرافقين، ومنع اليمنيين من العمل في وظائف وتخصصات معينة طرحت خلال اللقاء".

وأضاف ان البرلمان سلم ولي العهد السعودي مذكرة بهذا الخصوص تطلب تخفيف الأعباء على اليمنيين العاملين في السعودية.

وشددت السعودية خلال الأعوام الماضية اجراءاتها على الأجانب العاملين في البلاد وفرضت رسوما على اقامتهم واقامة عائلاتهم، كما منعت على الأجانب العمل في عشرات التخصصات ضمن برنامج لسعودة الوظائف، وهو ما أدى إلى مغادرة أكثر من مليون ونصف المليون شخص للسعودية.

وألقى رئيس مجلس النواب الشيخ سلطان البركاني، خلال اللقاء، كلمة شكر فيها المملكة ودول التحالف على دعمهم ونجدتهم أشقائهم اليمنيين، وفقا لما نقلته وكالة الأنباء السعودية.

ونوه البركاني، بما قدم من تعاون لنواب الشعب لاستئناف أعمال مجلسهم بعد انقطاع دام أربع سنوات فرضته الظروف القاهرة الناتجة عن انقلاب الحوثيين، والمساندة لافتتاح دور انعقاده في مدينة سيئون كتحية مقصودة لمحافظة حضرموت تقديرًا لقيمتها التاريخية.

وتطرق البركاني إلى الخطر الإيراني الذي لا يهدد اليمن وحده وإنما دول الخليج العربي والمنطقة بأسرها، مبرزًا دور عاصفة الحزم وإعادة الأمل لرد "هجمة الدم والنار" القادمة من إيران مطالبًا التحالف باستمرار دعم اليمن سياسياً واقتصادياً وعسكرياً حتى تتحرر من المليشيا الحوثية.


شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك