في احتفالية بذكرى الوحدة.. محافظ سقطرى: محاولات إنشاء مليشيات خارج الدولة يهدف لتنفيذ أجندة مشبوهة

في احتفالية بذكرى الوحدة..  محافظ سقطرى: محاولات إنشاء مليشيات خارج الدولة يهدف لتنفيذ أجندة مشبوهة

قال محافظ سقطرى رمزي محروس إن السعي لإنشاء أي تشكيلات مسلحة خارج إطار الدولة يأتي لتنفيذ أجندة مشبوهة لا تخدم الوطن وتعمل على إقلاق السكينة العامة.

وأكد المحافظ أن السلطة المحلية لن تقبل بأية تشكيلات وأحزمة ونخب أمنية لا تدخل من باب الدولة وأطرها الرسمية والشرعية.

وأهاب محروس في الكلمة التي ألقاها في الاحتفال الذي شهدته المحافظة بمناسبة الذكرى الـ 29 للوحدة اليمنية، الخميس، بالجميع على ضرورة استشعار المسئولية الدينية والوطنية وعدم الزج بأبنائهم في الدخول بمليشيات خارج إطار الدولة.

وأشار محروس إلى أن الوحدة اليمنية تعد منجزا كبير تجلت في توحيد شطري الوطن وتعتبر احدى ثمار أهداف ثورتي سبتمبر وأكتوبر المجيدتين وعبرت عن تطلعات ابناء الشعب اليمني الذي يأبى الظلم والاستبداد ويسعى دوما إلى تجسيد قيم الحرية والكرامة.

وقبل أيام وصلت إلى مطار محافظة أرخبيل سقطرى على متن طائرة إماراتية 40 امرأة من نساء الجزيرة بعد مشاركتهن في برنامج يضم دورات أمنية بدولة الإمارات.

وقالت مصادر محلية للمصدر أونلاين إن الدورة استمرت على مدى 3 أشهر" تلقت المتدربات فيها عددا من الدورات الأمنية، في إطار المساعي الإماراتية المتواصلة لتجنيد النساء كقوات أمنية موالية لها، خارج عمل الأجهزة الأمنية الرسمية.

ويأتي وصول النساء من أبو ظبي بعد أيام قليلة من وصول أكثر من 100 مجند من أبناء سقطرى دربتهم الإمارات في معسكرات تابعة لها في عدن.

وعملت الإمارات على الدفع بالمجندين من الشباب والنساء إلى جزيرة سقطرى بصورة متتالية بعد أيام قليلة من تأكيد محافظ سقطرى أنه لن يسمح مطلقا بإنشاء أي أحزمة أمنية أو تشكيلات مسلحة خارج مؤسسات الدولة.

وتعمل الإمارات على التغلغل في المجتمع السقطري وشراء الولاءات وتقديم امتيازات لأبناء سقطرى في الإمارات في إطار تعزيز نفوذها بالجزيرة اليمنية.


شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك