اصلاح تعز ينفي "افتراءات مؤمن المخلافي" ويحمله مسؤولية حياة قياداته

اصلاح تعز ينفي "افتراءات مؤمن المخلافي" ويحمله مسؤولية حياة قياداته

ادان التجمع اليمني للإصلاح في محافظة تعز ما وصفها الأكاذيب والافتراءات التي ورد على لسان القيادي السلفي مؤمن عبدالله المخلافي.

وعبرت الدائرة القانونية في اصلاح تعز عن نفيها واستهجانها أكاذيب وافتراءات نائب ما يسمى كتائب أبي العباس مؤمن عبدالله المخلافي، والتي "استهدف بها التجمع اليمني للإصلاح واتهم زورا وبهتانا عددا من قياداته بتهم باطلة وكيدية بأنهم من يقف وراء الاغتيالات."

كما عبرت قانونية الاصلاح عن استنكارها الجرأة في الافتراء والاختلاق الفاضح، وعدت هذه الاتهامات من باب من باب الاستعداء الرخيص "على لسان المدعو مؤمن المخلافي".

واعتربت تصريح المخلافي تحريض" كيدي مكشوف يستهدف حياة من ذكرهم في المؤتمر الصحفي الذي عقده بمديرية المعافر يوم السبت 15يونيو 2019م (....).

وأضاف البيان :" إن التجمع اليمني للإصلاح بمحافظة تعز وهو يدين هذا التحريض السافر الذي يعرض للخطر حياة من ذكرهم مؤمن المخلافي فيما سموه المؤتمر الصحفي لكتائب أبي العباس ويختلق الأكاذيب والتهم بصورة تفتقر لقيم الصدق والاخلاق فإننا نحمل من أصدر هذه الاتهامات مسؤولية أي خطر يتعرض له الإخوة المذكورين الذين تعرضوا لتحريض مقصود".

وأكد البيان على أن الإصلاح" حزب مدني سياسي ليس له أي صلة باي تشكيل أو مسميات عسكرية، فالإصلاح حزب مدني نشأ بحكم الدستور والقوانين النافذة في الجمهورية اليمنية ويعمل في إطار منظومة الحكومة الشرعية في الجمهورية."


شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك