أنصار "الانتقالي الجنوبي" يقتحمون مقر وكالة سبأ الحكومية في التواهي ويغلقونه

أنصار "الانتقالي الجنوبي" يقتحمون مقر وكالة سبأ الحكومية في التواهي ويغلقونه

أقتحمت عناصر تابعة للمجلس الانتقالي الجنوبي المطالب بالإنفصال، صباح اليوم الأربعاء، مقر وكالة سبأ التابعة للحكومة (المعترف بها) بمديرية التواهي بالعاصمة المؤقتة عدن، وأغلقوه بعد إنزال علم الوحدة ورفع علم دولة الجنوب سابقاً.

وذكرت مصادر إعلامية، أن عناصر موالية للانتقالي الجنوبي المدعوم من الإمارات، اقتحموا مقر وكالة سبأ في التواهي، وأجبروا العاملين في إعادة تأهيل الوكالة على المغادرة، بعد تهديدهم بالقتل في حال معاودتهم للعمل.

وأضافت المصادر أن أنصار الانتقالي أنزلوا علم الوحدة اليمنية، ورفعوا مكانه في سارية المكتب، علم دولة ما كان يعرف بالجمهورية الشعبية الديمقراطية جنوبي اليمن، َإضافة إلى كتابة عبارات مناوئة للشرعية والحكومة المعترف بها.

وتظاهر عدد من مناصري الانتقالي الجنوبي أمام مقر الوكالة، رافعين لافتات كتبت عليها عبارات رافضة لعودة عمل الوكالة، ووصفها منها وكالة تابعة لنظام صنعاء السابق.

تجدر الإشارة إلى أن مقر وكالة سبأ في التواهي ظل متوقفاً منذ اجتياح الحوثيون لعدن بداية عام 2015م.

وكانت أعمال ترميم وتأهيل المبنى وتأثيثه، قد بدأت أواخر شهر يونيو الماضي، بعد أن ظل مغلقاً طوال السنوات الماضية.


شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك