نفذتها منظمات مجتمع مدني.. وقفة تضامنية في مارب تنديداً بقرارات الإعدام الحوثية بحق 30 ناشطاً وأكاديمياً

نفذتها منظمات مجتمع مدني.. وقفة تضامنية في مارب تنديداً بقرارات الإعدام الحوثية بحق 30 ناشطاً وأكاديمياً

نفذت منظمات مجتمع مدني بمدينة مارب، اليوم الأحد، وقفة تضامنية مع 30 مختطفاً من الناشطين والأكاديميين أصدرت جماعة الحوثيين أحكام إعدام بحقهم.

ورفعت المشاركات في الوقفة التي نظمتها 18 منظمة حقوقية وإنسانية، لافتات تندد بأحكام الإعدام الظالمة التي أصدرتها الميليشيات ضد المختطفين، بعد تعذيبهم لثلاث سنوات واجبارهم على قول ما يملى عليهم.

واستنكر البيان الصادر عن الوقفة بأشد العبارات "قرارات الاعدام المخالفة للقوانين والمواثيق الإنسانية والدولية والصادر بحق المختطفين"، داعياً السلطة الشرعية الى تفعيل الدبلوماسية اليمنية في العالم "لإيقاف قرارات الإعدام السياسية ضد 30 مواطن يمني".

كما طالب البيان مجلس الامن ومجلس حقوق الإنسان ومبعوث الامين العام للامم المتحدة الى اليمن تحمل مسؤولياتهم تجاه حفظ حقوق المختطفين الذين شملهم اتفاق استكهولم واتخاذ خطوات إجرائية لإيقاف ما اسماه البيان مهزلة قرارات الاعدامات السياسية بحق المدنيين المختطفين لدي مليشيا الانقلاب


شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك