الأمم المتحدة: تقديرات بمصرع 230 ألف يمني جراء الحرب وانعدام الغذاء والخدمات الطبية

الأمم المتحدة: تقديرات بمصرع 230 ألف يمني جراء الحرب وانعدام الغذاء والخدمات الطبية

قالت الأمم المتحدة اليوم الثلاثاء، إن نحو 230 ألف يمني لقوا مصرعهم جراء الحرب وآثارها.

جاء ذلك في بيان صادر عن مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية في اليمن.

وبحسب البيان فقد قدر الخبراء أن نحو 230 ألف امرأة وطفل ورجل لقوا مصرعهم نتيجة الصراع إما بأسباب مباشرة أو غير مباشرة بما في ذلك انعدام الغذاء والخدمات الطبية.

وأضاف البيان أن 25 ألف شخص لقوا مصرعهم خلال الستة الأشهر الماضية.

وأشار البيان إلى هجمات ضربت منزلاً في مديرية مستباء في محافظة حجة، وأدت إلى مقتل 12 شخصاً، من بينهم ستة أطفال، وإصابة ستة عشر آخرين.

وقالت ليز غراندي، منسق الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية في اليمن، وفقا للبيان، "العنف ضد المدنيين الناشئ عن هذا الصراع يفوق كل التصورات وغير مقبول على الإطلاق."

وأضافت "غراندي" "كل يوم يموت المزيد من الأشخاص، والسؤال الذي يطرحه كل عامل في المجال الإنساني هو ماسيستغرقه أطراف الصراع لوقف هذه المأساة. لا يوجد مبرر لاستمرار معاناة الشعب اليمني."

وتشهد اليمن أسوأ أزمة إنسانية في العالم، ويحتاج ما يقرب من 80 في المائة من إجمالي عدد السكان، أي 24.1 مليون شخص، إلى شكل من أشكال المساعدات الإنسانية والحماية.


شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك