حوّلوه مقراً للدورات الطائفية.. الحوثيون يحرمون عشرات الأيتام من دار إيواء في الحديدة

حوّلوه مقراً للدورات الطائفية.. الحوثيون يحرمون عشرات الأيتام من دار إيواء في الحديدة

أجبر مسلحو جماعة الحوثيين عشرات الأيتام على مغادرة دار المعالي لإيواء الأيتام في مدينة المراوعة بمحافظة الحديدة غرب اليمن، عقب اقتحامه بقيادة المشرف الحوثي المدعو "أبو المجد ياسر المروني".

وقال مصدر محلي في المديرية إن المروني ومعه المتحوث مدير المديرية المدعو أدهم ثوابة أقرّا تحويل الدار الى مقر لعقد الدورات الصيفية واستخدام المدرسة التابعة له لعقد ما تسمى بالدورات الثقافية الطائفية.

وأضاف المصدر ان إدارة الدار اضطرت لإخلائه من الأيتام خوفاً على سلامتهم بعد أن أصبح مسلحو الحوثي ومشرفيهم يسيطرون عليه بشكل دائم ويستخدمونه لأغراض خاصة بهم ، وأصبح الأيتام اليوم بلا مأوى أو سكن.

يذكر أن الدار يشرف على إدارته مجموعة من المتطوعات ويعتمدون بشكل كبير على دعم فاعلي الخير والمغتربين لإيواء أيتام المديرية معيشياً وتأهيلهم علمياً.

*الصور التقطت في وقت سابق للأيتام في دار المعالي


شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك