آخر تطورات شبوة.. القوات الحكومية تسيطر على معسكر ثماد شرقي عتق ومعارك شرسة حول معسكري الشهداء ومرة

آخر تطورات شبوة.. القوات الحكومية تسيطر على معسكر ثماد شرقي عتق ومعارك شرسة حول معسكري الشهداء ومرة

سيطرت القوات الحكومية في الساعات الأولى من فجر اليوم السبت، على أحد المعسكرات التابعة لما يعرف بالانتقالي الجنوبي، بمدينة عتق مركز محافظة شبوة، جنوب شرقي اليمن، بعد معارك عنيفة مع المسلحين الموالين للإمارات.

وقالت مصادر محلية للمصدر أونلاين، ان قوات الجيش تمكنت من السيطرة على معسكر ثماد الواقع شمال شرقي عتق، والذي كانت تسيطر عليه قوات الانتقالي الجنوبي المدعومة من الإمارات منذ اكتوبر الماضي.

ويعد معسكر ثماد، واحد من أهم المعسكرات التابعة للانتقالي في عتق، الى جوار معسكري الشهداء ومرة، واللذان تخوض القوات الحكومية في الأثناء معارك شرسة لاستكمال السيطرة عليهما.

مصدر عسكري قال للمصدر أونلاين، ان القوات الحكومية غيرت من تكتيكها بعد هجوم قوات الانتقالي على مواقعها خصوصا في مدخلي الجلفوز"جنوب" ودرهم "شرق" المدينة، ما دفعها الى مهاجمة مواقع مسلحي الانتقالي بعد أن كانت تعتمد الدفاع فقط في مواجهتها.

في غضون ذلك، قررت اللجنة الأمنية بشبوة، حظر التجوال في مدينة عتق خلال ساعات الليل، من الساعة 8 مساء وحتى ال8 صباحا، حتى إشعار آخر، نظرا للأوضاع الأمنية التي تمر بها المدينة.

وكانت مواجهات عنيفة اندلعت مساء يوم الخميس، بين قوات النخبة الشبوانية والحزام الأمني التابعتان للانتقالي الجنوبي من جهة، والقوات الموالية للحكومة الشرعية من جهة أخرى، بعد هجوم شنته الأولى على مواقع القوات الحكومية في تخوم مدينة عتق، وتمكنت قوات الجيش من صده.

وقالت مصادر طبية ان 5 قتلى ونحو 30 جريحًا على الأقل، سقطوا في المعارك التي شهدتها المدينة يوم الخميس.


شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك