مقتل مدنيين ومسؤول في الحزام الأمني بعمليتين منفصلتين نفذهما مجهولون في عدن

مقتل مدنيين ومسؤول في الحزام الأمني بعمليتين منفصلتين نفذهما مجهولون في عدن

قال سكان محليون وشهود عيان لـ"المصدر أونلاين" إن شاباً قُتل مع والدته مساء الأحد، في هجوم بعبوة ناسفة زرعها مجهولون في طريق مرور مركبة عسكرية في حي الممدارة شمالي شرق مدينة عدن، جنوبي البلاد.

وقالت مصادر محلية للمصدر أونلاين، إن امرأة ونجلها قُتلا وأصيب شخص ثالث عندما انفجرت عبوة ناسفة في سيارتهما التي مرت بالتزامن مع مرور مركبة عسكرية كانت هدفًا للعبوة، قرب استاد 22 مايو الدولي في الممدارة التابعة لمديرية الشيخ عثمان.

إلى ذلك اغتال مسلحون مجهولون مسؤولًا في قوات الحزام الأمني المدعومة إماراتيًا في دوار عبد القوي على بعد أمتار من موقع الهجوم الأول، والذي كان أودى بحياة مدنيين.

وقال مصدر محلي لـ" المصدر أونلاين" إن أحمد منصور وهو مسؤول في الإدارة المالية للقوات المحلية المدعومة من الإمارات قُتل برصاص مسلحين مقنعين كانوا على متن دراجة نارية، بعد نحو نصف ساعة من العملية الأولى.

ومنذ سيطرة قوات المجلس الانتقالي الجنوبي عليها شهدت مدينة عدن مركز الحكومة المعترف بها دوليًا عمليات اغتيال استهدفت مدنيين في مديرية الشيخ عثمان، وعزا مراقبون التراجع الأمني لانتشار السلاح وتداخل صلاحيات الأجهزة الأمنية في المدينة.


شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك