سبقه وفد حكومي للتشاور مع السعوديين.. وفد الانتقالي يصل جدة

سبقه وفد حكومي للتشاور مع السعوديين.. وفد الانتقالي يصل جدة صورة سابقة لقيادات الإنتقالي الجنوبي التي وصلت مدينة جدة الشهر الماضي

وصل وفد المجلس الانتقالي الجنوبي مساء اليوم الثلاثاء، إلى مدينة جدة السعودية، لحضور الحوار الذي دعت إليه المملكة العربية السعودية بين الانتقالي والحكومة الشرعية.

وكانت السعودية وبعد تمرد الانتقالي على الحكومة الشرعية وسيطرة قواته على المعسكرات ومؤسسات الدولة في العاصمة المؤقتة عدن، دعت إلى حوار بين الحكومة الشرعية والانتقالي الجنوبي، يتم من خلاله التوصل إلى حلول تنهي المواجهات المسلحة.

وفيما وصل وفد الانتقالي برئاسة رئيس المجلس عيدروس الزبيدي، مساء اليوم، إلى مدينة جدة، قال مصدر حكومي رفيع لـ "المصدر أونلاين" إن الحكومة لم ترسل حتى اللحظة وفداً رسمياً لحضور جولة الحوار التي من المقرر أن تنعقد في جدة، حسب دعوة الحكومة السعودية، إلا أن المصدر أكد أن وفداً رفيعاً من الحكومة الشرعية على رأسه الفريق علي محسن صالح نائب الرئيس، ومعين عبدالملك رئيس الوزراء ونائب رئيس الوزراء سافروا إلى جدة قبل يومين للتشاور مع السعوديين حول المسارات التي يمكن أن يمضي فيها الحوار مع "الانتقالي" الذين صنفتهم الحكومة بالمتمردين واتهمتهم بالإنقلاب على سلطات الحكومة الشرعية.

وأشار المصدر إلى أن عدم انسحاب مليشيات الانتقالي من المواقع والمؤسسات التي سيطرت عليها قد يشكل عائقاً أمام انعقاد جولة الحوار.

وكان التحالف أصدر بياناً عقب سيطرة تشكيلات مسلحة تابعة للمجلس الإنتقالي المدعوم من الإمارات على عدن دعا فيه إلى الحوار، وطالب الانتقالي بالإنسحاب من المعسكرات ومؤسسات الدولة التي سيطرت عليها في عدن.

واشترطت الحكومة اليمنية انسحاب الانتقالي من المواقع التي سيطر عليها في عدن قبل أي حوار معهم، وأعلن الانتقالي رفضه الانسحاب، وسافر فريقه الى جدة قبل نحو أسبوعين بالتزامن مع توسع قواته وسيطرتها على أبين، ثم غادرها الى دولة الإمارات دون أي حوار.


شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك