مقتل مسلح وإصابة نجل قائد عسكري موالي للانتقالي في هجوم مسلح وسط زنجبار

مقتل مسلح وإصابة نجل قائد عسكري موالي للانتقالي في هجوم مسلح وسط زنجبار

هاجم مسلحون موقعًا عسكريًا لقوات موالية للمجلس الانتقالي الجنوبي ما أدى إلى مقتل مسلح وإصابة جنديين وسط مدينة زنجبار عاصمة محافظة أبين جنوبي البلاد.

وقال مصدر محلي للمصدر أونلاين إن مسلحين يقودون طقمًا عسكريًا هاجموا بالسلاح الخفيف والمتوسط موقعًا لقوات اللواء الثامن صاعقة الذي يقوده القيادي صالح عيدروس الجفري الموالي للمجلس الانتقالي الجنوبي ما أدى إلى إصابة نجله خالد ومقتل أحد المسلحين المشاركين في الهجوم.

ووقع الهجوم وسط مدينة زنجبار عاصمة محافظة أبين الخاضعة لسيطرة قوات الحزام الأمني المدعومة إماراتيًا منذ الـ29 من أغسطس الماضي، ولم تعرف هوية المسلحين الذين هاجموا المواقع.

وهذا هو الهجوم الثاني من نوعه الذي يستهدف التشكيلات المسلحة المتمركزة في زنجبار بعد هجوم مماثل الشهر الماضي لم يسفر عن سقوط قتلى وكان أستهدف مواقع تتبع "الحزام الأمني" قرب إستاد الوحدة الدولي في ضواحي زنجبار عند الطريق الدائراي الساحلي المؤدي إلى عدن.


شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك