وزيرا الداخلية والنقل يصلان مدينة "سيئون"

وزيرا الداخلية والنقل يصلان مدينة "سيئون" الميسري والجبوني في مطار سيئون

وصل نائب رئيس الوزراء، وزير الداخلية "أحمد الميسري"، يرافقه وزير النقل "صالح الجبواني" اليوم السبت إلى مطار سيئون بمحافظة حضرموت.

وقال مصدر حكومي إن الوزيرين وصلا سيئون  للاستقرار في إحدى المحافظات المحررة.

ويأتي وصول الوزيرين بعد أكثر من شهرين من غيابهما بعد سيطرة قوات الانتقالي الجنوبي المدعومة اماراتيا على محافظة عدن.

ويُتوقع أن يستقر الوزراء في مدينة "عتق" عاصمة محافظة شبوة، قبل انتقالهم إلى عدن بموجب مخرجات اتفاق جدة الذي سيتم التوقيع عليه قريبا بين الحكومة والانتقالي.

وبحسب موقع وزارة الداخلية، فمن المقرر أن يجري وزير الداخلية الميسري سلسلة لقاءات هامة مع قيادات السلطات المحلية في محافظات حضرموت وشبوة وأبين والمهرة و مأرب وعدد من المحافظات المحررة الأخرى.

كما سيجري الميسري ترتيبات في الجوانب الأمنية والعسكرية وأفتتاح عدد من المنشآت المدنية وفي مقدمتها مطار عتق الدولي.

كما سيعقد الوزير الميسري في جولته بالمحافظات المحررة سلسلة اجتماعات هامة سيجري خلالها لقاءات مع عدد من الشخصيات الأجتماعية والسياسية بالمحافظات التي سيزورها.

وتأتي عودة الحكومة الشرعية لتمارس مهامها المنوط بها بالمحافظات المحررة تنفيذا لتوجيهات رئيس الجمهورية بضرورة عودة الحكومة إلى المحافظات المحررة و العاصمة المؤقتة عدن والعمل على إدارة مؤسسات الدولة بالكامل.




شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك