مجندون في الحزام الأمني يغلقون شارعًا رئيسيًا في زنجبار احتجاجًا على تأخر صرف مرتباتهم

مجندون في الحزام الأمني يغلقون شارعًا رئيسيًا في زنجبار احتجاجًا على تأخر صرف مرتباتهم ناقلات نفط محتجزة على مدخل مدينة زنجبار

أغلق عناصر يتبعون الحزام الأمني، اليوم السبت، شارعاً رئيسياً في مدينة زنجبار عاصمة محافظة أبين (جنوب البلاد) احتجاجاً على عدم صرف مرتباتهم.

وقالت مصادر محلية لـ"المصدر أونلاين"إن العشرات من حديثي التجنيد في قوات الحزام الأمني المدعومة إماراتيًا أغلقوا شارعًا رئيسيًا في مدينة زنجبار للمطالبة بصرف مرتباتهم.

وحسب المصادر فقد أضرم المجندون المحتجون النار في الإطارات ووضعوا أحجارا في الطريق العام وسط المدينة.

وأفادت المصادر إن المجندين أحتجزوا عدداً من الناقلات والشاحنات ومنعوها من المرور، وقالوا إنهم سيواصلون قطع الطريق حتى تنفيذ مطالبهم بصرف مرتبات الشهرين الماضيين (سبتمبر واكتوبر).

يذكر أن الإمارات كانت خلال الفترة الماضية تدفع مرتبات عالية لتشكيلات مسلحة تابعة لها في جنوب اليمن إلا أنها بدأت بتقليص نفقاتها تزامناً مع انسحاب قواتها من عدن ومحافظات جنوب البلاد وتسليم قيادة التحالف فيها للقوات السعودية التي حلت مكانها في عدد من المواقع الهامة.

وفي أغسطس الماضي بدأت قوات الحزام الأمني بفتح باب التجنيد في محافظة أبين بعد توجيهات أصدرها المجلس الانتقالي الجنوبي عقب المواجهات المسلحة التي خاضتها قواته مع القوات الحكومية في مدينة عدن العاصمة المؤقتة جنوبي البلاد.


شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك