رابطة أسر الشهداء بمارب تقيم يوما ترفيهيا لأطفال وأسر الشهداء

رابطة أسر الشهداء بمارب تقيم يوما ترفيهيا لأطفال وأسر الشهداء

نظمت رابطة أسر الشهداء، برعاية وزير الشباب والرياضة نايف البكري، ومحافظ مارب، اللواء سلطان العرادة تحت شعار "أسرة الشهيد وطنه"، يوما ترفيهيا لأطفال وأسر الشهداء اليوم الخميس بمدينة مارب.

وفي كلمة وزارة الشباب والرياضة، قالت وكيل وزارة الشباب والرياضة، نادية عبدالله، إن اقامة مثل هذه المناسبات هو تعبير متواضع ورد الجميل لأبناء هذه الأسر التي قدمت فلذات أكبادها من أجل اليمن واستعادة الدولة والشرعية. وأضافت نؤكد لهؤلاء الأطفال والأسر أننا سائرون على نهج الشهداء وماضون على دربهم لتحقيق أهدافهم حتى نستعيد وطننا ودولتنا وفاء لنضالاتهم وتضحياتهم.

وفي كلمته شدد رئيس رابطة أسر الشهداء الدكتور عبدالخالق السمدة، في المهرجان الذي اقيم اليوم في حديقة مارب لاند، على ضرورة الاهتمام بأسر الشهداء من قبل الجهات المسؤولة في الحكومة، مشيرا إلى أن هناك أسر لشهداء لم تتسلم مستحقات شهيدها من مواساة الدفن والرواتب والاكراميات.

وأكد على ضرورة الالتفات إلى تلك الأسر وإلى أطفال الشهداء الذين فقدوا عائلهم الوحيد الذي قدم حياته من أجل اليمن والدولة، داعيا إلى رعايتهم والاهتمام بهم.

وأضاف السمدة إلى أن اقامة مثل هذه المناسبات لترفيه أسر وأطفال الشهداء بادرة طيبة للالتفات إليهم، ويجب أن نفرحهم في كل يوم وشهر وليس يوما واحدا، معربا عن شكره لوزارة الشباب والرياضة التي ترعى هذه المبادرة.

وشمل اليوم الترفيهي فقرات عدة من رسم وألعاب ومسرح ومسابقات، وفقرات غنائية وانشادية، وعبر الأطفال والأسر عن فرحتهم بهذا اليوم الترفيهي.


شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك